السعودية تطبق برتوكولا طبيا لمصابين بفيروس كورونا

منذ أسبوعين
تاريخ النشر: السبت مارس 21, 2020 9:34 صباحًا

أكد وزير الصحة السعودي توفيق الربيعة، اليوم الجمعة، أن وباء كورونا العالمي يشكل تحديا كبيرا ومن الصعب إعطاء أي توقع بنهايته.

وقال توفيق الربيعة خلال مؤتمر صحفي بالرياض: “وجدنا كيف أن الدول المتقدمة لم تتوقع أن كورونا ينتشر بهذا الشكل، وكيف أن كثيرا من التوقعات التي بدأت بشيء وانتهت بشيء”، مبينا أن “هذا الفيروس ما يزال تحت الدراسات وكيف ينتشر”.

وأضاف أن السعودية مستمرة بالاحترازات التي عملت بها، وهناك تقييم لجميع الاحترازات، وماذا يمكن أن يتغير على حسب الاحتياج الممكن في المستقبل.

وبشأن جهود المملكة المشتركة مع دول العالم لاكتشاف لقاح لكورونا المستجد، أفاد الربيعة بأن “أولوية الأبحاث العالمية في جميع المراكز الصحية أو الطبية المتخصصة هي إيجاد لقاح للفيروس، الذي يحتاج إلى أن يخضع للعديد من الاختبارات حول إذا كان هناك له أي أعراض جانبية، وهذا يحتاج إلى أشهر أو سنة وربما أكثر”.

وقال إنه “ذُكر أن علاج الملاريا ونوعا من المضادات تسهم في تخفيف آثار المرض، ونحن بدأنا نطبق هذا البرتوكول الطبي للمصابين الذين يتناسب معهم هذا العلاج، ونأمل أن تكون له آثار”، مبديا تفاؤله بإيجاد علاجات أفضل في المستقبل.

وعن مدى توقع إعلان حظر التجوال، أفاد وزير الصحة بأن السعودية تقوم بكل ما يلزم للتحكم والسيطرة على الفيروس، مشيرا إلى أن هناك مراجعة للإجراءات، إلى جانب الاهتمام الدائم بتعاون المواطن والمقيم بوصفهما عاملين مهمين للتقليل من الاحترازات، وعدم أخذ إجراءات أقوى في المستقبل.

وأوضح الوزير أن إعلان أعداد الإصابات يعتمد على الشفافية العالية.

الرياض السعودية توفيق الربيعة كورونا

أخبار ذات صلة