وزير مصري يتحدث عن السيناريو الأعنف لمواجهة "كورونا"

منذ ٤ أيام
تاريخ النشر: الأربعاء مارس 25, 2020 8:57 صباحًا

كشف وزير الدولة للإعلام في مصر عن خطة البلاد في حالة وصول عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد إلى 1000 حالة.

وحسب “بوابة أخبار اليوم” تحدث أسامة هيكل عن طبيعة السيناريو الثالث المنتظر تطبيقه في مصر في حالة وصول عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد إلى 1000 حالة، والذي وصفه بأنه السيناريو الأعنف، وقال إنه يشمل إلى جانب حظر التجوال، عزل محافظات بعينها خاصة المحافظات التي تكثر بها معدلات الإصابة.

وأعرب هيكل عن أمله في ألا تصل مصر إلى هذا السيناريو لأنه من الممكن أن يؤدى إلى حدوث أزمة في المستلزمات الطبية والأدوية وأجهزة التنفس الصناعي، ومن الممكن أن تضطر الحكومة إلى استخدام المدارس كمناطق عزل.

وقال هيكل، في حوار على قناة “سكاى نيوز عربية” اليوم، إن الدولة بدأت اتخاذ إجراءات المواجهة بشكل تدريجي منذ ظهور أول إصابة في النصف الثاني من فبراير/ شباط الماضي، وكانت لسائحة أمريكية تسببت في نقل العدوى إلى 56 مصرياً وأجنبياً، موضحا أن الإجراءات تمثلت في الاحتياطات الاحترازية العادية قبل وصول الحالات إلى 100 إصابة، بعدها تصاعدت الإجراءات لتشمل وقف حركة الطيران، وتعليق الدراسة في المدارس والجامعات، وإغلاق المحال الساعة 7 مساء، موضحا أن الهدف من التدرج في الإجراءات التي تهدف لمنع التجمعات باعتبارها العدو الأكبر، كان لإعطاء الفرصة للشعب على التعود على الإجراءات واستيعابها، خاصة أنه شعب اجتماعي يحب الزيارات والخروج والسهر حتى الصباح.

التعليم أسامة هيكل مصر كورونا

أخبار ذات صلة