مباراة لا تنسى.. لعنة مارادونا تضرب أهلي جدة

منذ أسبوع واحد
تاريخ النشر: الخميس مارس 26, 2020 5:25 مساءً

صادف عام 1987، ذكرى مرور 50 عامًا على تأسيس أهلي جدة، وأراد مسؤولو النادي السعودي برئاسة الأمير خالد بن عبد الله، أن يحتفلوا بطريقة مبهرة.

وكان الأسطورة دييجو مارادونا في أوج مجده الكروي، بعدما نجح في قيادة منتخب الأرجنتين لحصد لقب مونديال 1986.

واعتبر مسؤولو أهلي جدة ، أن مشاركة مارادونا في اليوبيل الفضي للنادي، ستكون علامة فارقة في تاريخ “الراقي”، وتجذب أنظار العالم إلى الفريق السعودي.

وبالفعل نجح أهلي جدة في الاتفاق مع مارادونا، على أن يشارك في مباراة ودية بقميص الراقي، احتفالًا بمرور 50 عامًا على التأسيس، ليكون النادي الأول الذي يجلب نجم التانجو إلى المنطقة العربية والخليجية.

ودعا أهلي جدة، نظيره بروندبي الدنماركي، الذي كان يلعب له الحارس بيتر شمايكل، وأقيم اللقاء في نوفمبر/تشرين ثان 1987، وانتهى بفوز الأهلي 5-2، وسجل خماسية الفريق السعودي، مارادونا “هدفين” وأمين دابو “هدفين” وبندر سرور.

وضمت تشكيلة أهلي جدة، الحارس المترو وخالد منسي ويحيى عامر وخالد مسعد وعلي حسين ومنصور حسين، في المقابل مثل الضيوف، مجموعة كبيرة من اللاعبين الذين شاركوا مع منتخب الدنمارك في مونديال 1986، وأبرزهم المدافع أولسن.

لكن مشاركة مارادونا لم تنته عند هذا الحد، بل جلبت الكثير من المشاكل لأهلي جدة، بعد اعتبار الكثيرين أن تصرف الفريق السعودي، مجرد إسراف وبذخ في النفقات.

وظن البعض أن لعنة جلب مارادونا بمبلغ مالي ضخم، ساهمت في إبعاد أهلي جدة عن بطولات كثيرة، إذ فشل الفريق في الظفر بلقب دوري كأس خادم الحرمين في عام 1987، وكذلك بطولات الدوري مواسم (1995-1996) و(1998-1999) و(1999-2000).

الدوري السعودي للمحترفين الاهلي السعودي مارادونا

أخبار ذات صلة