فيسبوك تخسر رغم عزلة فيروس كورونا

منذ أسبوع واحد
تاريخ النشر: الخميس مارس 26, 2020 5:28 مساءً

أعلنت شركة “فيسبوك”، أن تفشي فيروس كورونا المستجد جعل المستخدمين يتدفقون على خدماتها ما تسبب في خسائر بعد تقويض عائدات الإعلانات التي تعتمد عليها أكبر شبكة اجتماعية في العالم.

وازدادت المكالمات عبر الإنترنت على “مسنجر” و”واتساب” التابعين لـ”فيسبوك” بأكثر من الضعف في المناطق الأكثر تضررا من فيروس كورونا المستجد، وفقا لمنشور لنائب رئيس التحليلات أليكس شولتز ونائب رئيس الهندسة جاي باريك.

وهما أوضحا “مع انتشار الوباء والتزام عدد متزايد من الأشخاص إجراءات التباعد الاجتماعي، يستخدم المزيد من الناس تطبيقاتنا”.

وكان معظم الاستخدام المتزايد في خدمات المراسلة المجانية لـ”فيسبوك” التي لا تحقق عائدات الإعلانات، وفقا للمديرين التنفيذيين.

وتابع باريك وشولتز “نحن لا نستفيد من الخدمات التي يتم استخدامها أكثر من المعتاد، ونرى تراجعا في نسبة الإعلانات في البلدان التي تتخذ تدابير صارمة للحد من انتشار كوفيد 19”.

وأضاف، “أن الاستخدام المرتفع في مجموعة تطبيقات “فيسبوك” لم يسبق له مثيل”.

وتعد “فيسبوك” التي تضم أكثر من ملياري مستخدم، من بين العديد من الشركات التي يتوقع أن تتأثر بشدة جراء أزمة تفشي فيروس كورونا.

وفي إطار حرصها على الحد من الفوضى فيما يتعلق بانتشار فيروس كورونا الجديد على منصتها، أعلنت فيسبوك حظر إعلانات أقنعة الوجه الطبية.

وحسب تقرير نشره موقع “تك كرانش” الأمريكي، قال مدير إدارة المنتجات لدى فيسبوك روب ليذرن، في تغريدة على حسابه عبر موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”: “نراقب كورونا الجديد عن كثب، ونقوم بعمل التحديثات اللازمة على سياساتنا إذا وجدنا أشخاصا يحاولون استغلال حالة الطوارئ الحالية في الصحة العامة”. وأضاف: “سنبدأ في تطبيق ذلك خلال الأيام المقبلة”.

المصدر : العين الإخبارية

جديد التقنية تكنولوجيا كورونا فيروس كورونا فيس بوك فيسبوك

أخبار ذات صلة