fbpx

نشرة كورونا اليومية | أبرز ما تناولته الصحف والوكالات العالمية حول تطورات وتداعيات الفيروس

منذ شهرين
تاريخ النشر: السبت أبريل 4, 2020 6:04 مساءً

نشرة كورونا هي نشرة يومية تقدمها بوابة الأخبار، ترصد آخر التطورات والمستجدات التي تناولتها الصحف والوكالات العالمية فيما يتعلق بتفشي فيروس كورونا – كوفيد 19.

البداية من هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي”، حيث أعلنت الصين السبت يوم حداد على آلاف “الشهداء” الذين سقطوا جراء إصابتهم بفيروس كورونا المستجد، وقامت بتنكيس الأعلام في كل أنحاء البلاد وتعليق كل أشكال الترفيه، كما وقفت البلاد ثلاث دقائق صمت حدادا على المتوفين.

يتزامن يوم الحداد مع بدء احتفال تشينغ مينغ السنوي الذي تكرم فيه ملايين الأسر الصينية أسلافها، وأطلقت السيارات والقطارات والسفن أبواقها بالإضافة إلى إطلاق صفارات الإنذار من الغارات الجوية.
وفي مدينة ووهان تحولت كل إشارات المرور في المناطق الحضرية إلى اللون الأحمر عند الساعة العاشرة صباحا، وتوقفت حركة المرور لمدة ثلاث دقائق.
وقد توفي نحو 2567 شخصا في تلك المدينة التي يبلغ عدد سكانها 11 مليون نسمة، وهو ما يمثل أكثر من 75 في المئة من حالات الوفاة بكورونا في الصين، حيث توفي أكثر من 3300 شخص في بر الصين الرئيسي جراء هذا الوباء.

وأظهر تقرير لوكالة “رويترز” أن الحالات العالمية من الفيروس التاجي الجديد تجاوزت مليون حالة وفاة بأكثر من 53 ألف حالة وفاة مع ارتفاع عدد القتلى في الولايات المتحدة وأوروبا الغربية في الوقت الذي تدهور فيه الاقتصاد العالمي.

وأشارت “رويترز” إلى أنه مع تأثر شركات الطيران إلى حد كبير، وإغلاق الأعمال، وتصاعد حالات التسريح من العمل، وملايين الأشخاص تحت الحصار ، من المتوقع أن تكون التداعيات الاقتصادية أسوأ من الأزمة المالية لعام 2008.
بدلاً من ذلك، يتم رسم المقارنات بفترات صادمة مثل الحرب العالمية الثانية أو الكساد العالمي في الثلاثينيات.

وقد توقع مورجان ستانلي أن ينكمش الاقتصاد الأمريكي، أكبر اقتصاد في العالم، بنسبة 5.5٪ هذا العام، وهو أكبر انخفاض له منذ عام 1946 ، على الرغم من حزمة مساعدات غير مسبوقة.
ما زلنا مع “رويترز” حيث قالت وكالة الطيران في تايلاند، ان البلاد ستمنع مؤقتا جميع رحلات الركاب من الهبوط في البلاد للحد من انتشار فيروس كورونا الجديد.

وذكرت هيئة الطيران المدنى فى تايلاند فى أمر نشر فى وقت متأخر من أمس الجمعة أن الحظر على الرحلات القادمة سيدخل حيز التنفيذ صباح اليوم السبت ويستمر حتى نهاية يوم الاثنين.
وقال الأمر إن أي شخص يصل على متن رحلة أقلعت قبل سريان الأمر، سيحتاج إلى الحجر الصحي لمدة 14 يومًا عند الوصول إلى تايلاند.
وقال مسؤول الهجرة التايلاندي لرويترز إن ذلك جاء بعد ساعات فقط من حدوث ضجة في مطار سوفارنابومي في بانكوك عندما وصل أكثر من 100 مواطن تايلاندي في رحلات مختلفة يوم الجمعة. 

وكالة الأنباء الفرنسية – في نسختها العربية، سلطت الضوء على تراجع عدد الإصابات اليومية الجديدة بفيروس كورونا المستجد في إيران لليوم الرابع على التوالي، وفق ما أظهرت الأرقام الرسمية التي أصدرتها السلطات السبت.

وصرح المتحدث باسم وزارة الصحة كيانوش جهانبور خلال مؤتمر صحافي تلفزيوني أن وباء كوفيد-19 تسبب بـ158 وفاة خلال الساعات الـ24 الأخيرة، ما يرفع الحصيلة الإجمالية للوفيات في الجمهورية الإسلامية إلى 3452 وفاة.
كما أفاد جهانبور عن تسجيل 2560 إصابة جديدة.
وتكشف هذه الأرقام عن تراجع في الإصابات اليومية الجديدة لليوم الرابع على التوالي، بالمقارنة مع أعلى مستوى سجل في 31 آذار/مارس عند إحصاء 3111 إصابة يومية.
ومنذ الإعلان عن أولى الإصابات في شباط/فبراير، أفادت إيران التي تعتبر من الدول الأكثر تأثرا بفيروس كورونا المستجد عن 55743 إصابة مؤكدة بصورة إجمالية، غير أن البعض في الخارج يشتبه بأن هذه الأرقام الرسمية أدنى من الواقع.

وفيما لا يزال 4103 مرضى في حال حرجة، أكد جهانبور أن “عدد الذين تعافوا ازداد في الأيام الأخيرة” مشيرا إلى أن 19736 شخصا بالإجمال غادروا المستشفى بعد شفائهم.
في نفس السياق، حذرت منظمة الصحة العالمية الدول من أن الفيروس التاجي قد ينتعش إذا سارعت إلى رفع القيود بسرعة كبيرة، حسبما نقلت صحيفة “تشاينا ديلي” الصينية.

ووفقا لمنظمة الصحة العالمية، تم الإبلاغ عن أكثر من مليون حالة مؤكدة من COVID-19 في جميع أنحاء العالم حتى أمس الجمعة، مع أكثر من 50000 حالة وفاة.
ووصف المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبريسوس الوضع الحالي بأنه أكثر من مجرد أزمة صحية، مضيفًا خلال مؤتمر صحفي افتراضي من جنيف “نحن جميعا ندرك العواقب الاجتماعية والاقتصادية العميقة للوباء”.
وقال: “إن أفضل طريقة للبلدان لإنهاء القيود وتخفيف آثارها الاقتصادية هي مهاجمة الفيروس التاجي ، مع مجموعة التدابير العدوانية والشاملة التي تحدثنا عنها مرات عديدة من قبل: العثور على كل حالة واختبارها وعزلها ومعالجتها وتعقب كل اتصل “.
في الهند، أعلن رئيس الوزراء ناريندرا مودي عن إغلاق وطني لـ Covid-19 لمدة 21 يومًا منذ 25 مارس، كما أعلنت الحكومة عن استحقاقات مثل التحويلات النقدية والغذاء كإغاثة للقطاعات المهمشة في المجتمع، كما ستعلن وزارة المالية الهندية قريباً عن حزمة حوافز، حسبما أشارت وكالة “سبوتنيك” الروسية.

ونظرًا لتعثر الشركات والصناعات الهندية حاليًا بسبب تأثير COVID-19، فإن كل الأنظار تتجه إلى وزارة المالية الهندية، التي أعلنت عن حزمة إغاثة للقطاعات المهمشة في المجتمع ومن المرجح أن تعلن عن حزمة تحفيز صناعية قريبًا.
وقد توقعت عدد من الوكالات أن النمو الهندي سيعاني من خسائر هائلة، حيث حدد مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية (UNCTAD) خسائر للهند تعزى إلى COVID-19 بمبلغ 50 مليار دولار.

في مقال، في صحيفة الإندبندنت البريطانية، يستعرض تجربتها، قالت المذيعة البريطانية كوني حق “لا يمكنني أبدا تخيل شعور الأطفال تجاه هذا التغيير الشامل الهائل في روتينهم اليومي”، بسبب حالة الإغلاق التي شملت كل شيء اعتاد عليه الأطفال.

وتحذر الكاتبة من “نسيان الأطفال” في خضم الهوس بالاضطرابات الذي أصاب حياتنا كأشخاص بالغين، وتشير إلى أن الموقف سيكون أصعب مع بقاء الأطفال في المنزل، حيث يتولى أولياء الأمور تعليمهم إلى جانب تنظيف المنزل وتوفير وجبات الطعام الثلاث يوميا مع متابعة العمل من المنزل، وغير ذلك من الأعباء.
للتعامل مع هذه الأمور التي تؤثر على الأطفال، تقول الكاتبة إنها “قررت إعداد مقطع فيديو يستهدف أطفال بريطانيا في فترة الإغلاق، وشرح فيروس كورونا وتحديد جميع الإيجابيات التي يمكن أن نجنيها من هذا الوضع الرهيب”.
وتضمن الفيديو نصائح تساعد الأطفال على الاستمتاع بمزايا الهدوء ومساعدة الآخرين في الظروف الصعبة.

انتشار فيروس كورونا أخبار كورونا أهم عناويين الاخبار عناويين الصحف العالمية نشرة كورونا كورونا

أخبار ذات صلة