fbpx

الشرطة السعودية تحل لغز جريمة قتل "امرأة" وقعت قبل ٨ سنوات

منذ أسبوعين
تاريخ النشر: السبت مايو 9, 2020 12:46 صباحًا

فككت شرطة الحليفة جنوبي حائل السعودية، خيوط جريمة قتل امرأة قبل 8 سنوات، اعتقد ذوويها وأقاربها أنها ماتت بنوبة قلبية.

وذكرت التحقيقات، أن “امرأة في العقد الرابع من العمر توفيت قبل 8 سنوات بإحدى القرى بالقرب من الحليفة، حيث أفاد ذووها بأنها توفيت بنوبة قلبية بمستشفى محافظة الحائط، وتم دفنها بحضور ابن زوجها فقط، بمقابر المحافظة”.

وورد في مواد التحقيق: “في شهر رجب الماضي تلقت شرطة الحليفة شكوى من حدثين (ذكر 17 عاما، وأنثى 18 عاما) ضد أخيهما لأبيهما، بعد أن رفض إعطاءهما شهادة وفاة والدتهما (زوجة أبيه)، لتقديمها للضمان الاجتماعي لاستكمال صرف مستحقاتهما”.

وطلب محقق الشرطة شهادة وفاة المرأة، وعند فحصها لاحظ احتمالية تزويرها، فخاطب مستشفى الحائط، وبلدية المدينة لكونهما معنيين في إصدار الشهادة وإصدار تصريح الدفن، إلا أن الرد جاء بعدم وجود الاسم المستفسر عنه في سجلات المستشفى أو التصريح بدفنها.

وبالتحقيق مع المدعى عليه اعترف بقتله زوجة أبيه، وأنه دفنها في مقبرة المحافظة، لضمان عدم تأخير دفن الجثمان،وفقا لما نقله موقع RT عن صحيفة “سبق” الإلكترونية السعودية.

واعترف كل من شقيقه وشقيقته، واللذان ساعداه في عملية الدفن، بمساعدتهما شقيقهما، وأنه كان يضرب زوجة أبيهما ويعنفها، وأنه في أحد الأيام اعتدى عليها بالضرب، إلا أنها توفيت جراء ذلك، فحملوها إلى العراء ودفنوها هناك.

وشكلت لجنة من عدة جهات لنبش القبر، بعد تحديد المتهمين لمكان الدفن، وتم عرض الجثة على الطب الشرعي، الذي أكد تعرض أحد أكتافها للكسر المضاعف، وكسر عظام القفص الصدري، مما يؤكد جنائية وفاتها.

وتمت إحالة المتهم الأول إلى النيابة العامة، وإيداعه السجن العام بحائل، لاستكمال الإجراءات النظامية بحقه.

امرأة الشرطة السعودية السعودية جريمة قتل مرأة

أخبار ذات صلة