fbpx

بتهمة "الدعاية ضد النظام".. إيران تحكم بسجن باحثة في المذهب الشيعي

منذ أسبوعين
تاريخ النشر: السبت مايو 16, 2020 10:58 صباحًا

أصدرت محكمة إيرانية السبت حكما بالسجن لمدة خمس سنوات على عالمة الأنثروبولوجيا المتخصصة في المذهب الشيعي فاريبا عادلخاه بتهمة “التواطؤ للمساس بالأمن القومي”، بحسب ما أفاد محاميها سعيد دهقان.

وقال دهقان إن حكما آخر بالسجن لمدة عام صدر أيضا على الباحثة الإيرانية الفرنسية بتهمة “الدعاية ضد النظام” السياسي للجمهورية الإسلامية، لكنها ستنفذ فقط الحكم الأطول مدة. ويمكن استئناف هذا الحكم.

وأوقف الحرس الثوري الإيراني عالمة الأنثروبولوجيا المتخصصة في المذهب الشيعي فاريبا عادلخاه (60 عاما)، الباحثة في معهد العلوم السياسية في باريس، في 5 يونيو 2019 في مطار طهران ووجهت إليها تهمتا “التواطؤ للمساس بالأمن القومي” و”الدعاية ضد نظام”، وهما تهمتان اعتبرتهما لجنة الدعم سخيفتين.

وبعد مثولها أمام القضاء الإيراني في طهران في 19 أبريل، أعلن محاميها أن المحكمة ستصدر حكمها خلال ثمانية أيام، مبديا أمله في تبرئتها.

وقالت لجنة دعم فاريبا عادلخاه في وقت سابق إن الباحثة في حال أفضل بعدما أنهكها إضراب عن الطعام لزمته مدى 49 يوما بين نهاية ديسمبر وفبراير، مؤكدة أنها “لا تزال قوية”.

وتابعت اللجنة “أنها تواصل العمل في المكتبة” داخل سجن “إيوين” في طهران وتقوم بترجمات بين اللغتين الفرنسية والفارسية، وتشكر داعميها.

وكانت إيران أفرجت في أواخر مارس عن رفيقها وشريكها الباحث الفرنسي رولان مارشال الذي أوقف معها عندما حضر إلى إيران للانضمام إليها.

وتحدثت طهران يومها عن عملية تبادل مع مهندس إيراني معتقل في فرنسا وتطالب الولايات المتحدة بتسليمه.

طهران الأنثروبولوجيا إيران فاريبا عادلخاه

أخبار ذات صلة