fbpx

بسبب نهر إفروس.. التوتر يعود من جديد بين تركيا واليونان

منذ ٦ أيام
تاريخ النشر: الأحد مايو 24, 2020 3:09 صباحًا

أكدت تركيا، أمس السبت، أنها لن تسمح بـ “الأمر الواقع” على حدودها مع اليونان، عقب شكوى أثينا لأنقرة من استيلاء قوات تركية على أرض عند مجرى نهر إفروس الذي يفصل بين البلدين.

وجاء في بيان للخارجية التركية، أن “أنقرة أبلغت اليونان بأن مجرى النهر تغير بشكل كبير لأسباب طبيعية واصطناعية، منذ العام 1926 حين أقيمت الحدود، وأن الحل يتطلب تنسيقا تقنيا”.

وقالت وزارة الخارجية التركية إن “النزاع يمكن حله عبر محادثات بين الوفدين التقنيين للبلدين، وهو اقتراح قدمته أنقرة لأثينا”.

وتابعت الوزارة: “لن نسمح بأي شكل من الأشكال بأمر واقع على حدودنا”.

ومن جانبه، قال وزير الخارجية اليوناني، نيكوس ديندياس، يوم الأربعاء الماضي، إن “مجرى النهر قد تغير”.

وأشار وزير الدفاع اليوناني إلى وقوع توتر بين البلدين لهذا السبب.

وأفادت وسائل إعلام يونانية، يوم الجمعة الماضي، بأن قوات تركية احتلت قطعة أرض عادة ما تكون مغمورة بالمياه في هذا الوقت من العام، تقع في الجانب اليوناني من الحدود.

اليونان تركيا نهر إفروس

أخبار ذات صلة