زيمبابوي.. القبض على وزير الصحة لتربحه من كورونا

منذ ٤ أسابيع
تاريخ النشر: السبت يونيو 20, 2020 6:26 مساءً

ألقت شرطة زيمبابوي القبض على وزير الصحة أوباديا مويو، على خلفية تربحه من صفقة مواد طبية متعلقة بمكافحة فيروس كورونا ووباء كوفيد – 19، وفق ما ذكرت هيئة مكافحة الفساد في البلاد.

وأوقف الوزير في مركز للشرطة في هراري، ومن المحتمل أن يمثل أمام المحكمة اليوم السبت.

وصرح المتحدث باسم مفوضية مكافحة الفساد في زيمبابوي، جون ماكامور: “أستطيع تأكيد اعتقال وزير الصحة ورعاية الطفل، وهو موقوف في مركز شرطة رودسفيل”. وأضاف “الأمر يتعلق بشراء مواد خاصة بمرض كوفيد 19”.

ولم تعلق السلطات فورا على عملية التوقيف التي تأتي غداة مهاجمة المعارضة للحكومة بسبب الفساد ووجود شكوك حول مسألة دفع أموال لشركة طبية تم التعاقد معها لتأمين مواد لمكافحة كورونا.

وتعرضت حكومة هراري لانتقادات بسبب منحها شركة “دراكس كونسالت” التي تأسست قبل شهرين، عقدا بقيمة 20 مليون دولار لاستيراد أدوية ومعدات لإجراء فحوص كوفيد 19.

وثارت شكوك حول توقيع الصفقة بالتراضي خلف أبواب مغلقة وبدون موافقة قانونية من هيئة تسجيل المشتريات في زيمبابوي.

واشتبهت السلطات في هنغاريا حيث سجلت “دراكس كونسالت” بمصدر مبلغ 2 مليون دولار أودع في حسابات الشركة في مارس دون قيود، ما أثار شكوك الحزب المعارض الرئيسي في البلاد “حركة التغيير الديمقراطي”.

وتحدثت وسائل إعلام محلية الأسبوع الماضي عن اعتقال رجل الأعمال ديليش نغوايا الذي يعتقد أنه الممثل المحلي لشركة “دراكس”، بتهم تتعلق بالقضية نفسها.
كذلك، أمرت الحكومة الأسبوع الماضي بإلغاء كل عقود استيراد الأدوية الممنوحة لـ”دراكس”، وفق ما أوردت صحيفة “هيرالد” الرسمية.

وسجلت زيمبابوي 479 إصابة بالفيروس بينها أربع وفيات، على الرغم من الاعتقاد بأن هذه الأرقام أقل من الواقع بسبب نقص الفحوص.

المصدر: “أ ف ب”

الإعلانات
أوباديا مويو زيمبابوي هراري كورونا

أخبار ذات صلة