الفنانة رجاء الجداوي تفقد الوعي وحالتها تتدهور بشكل خطير

منذ ٣ أسابيع
تاريخ النشر: الأحد يونيو 21, 2020 7:09 مساءً


قال الفريق الطبي المعالج للفنانة المصرية رجاء الجداوي بمستشفى أبو خليفة للعزل في محافظة الإسماعيلية، إن الفنانة فقدت الوعي أثناء علاجها وتدهورت حالتها بشكل خطير.

وأكد الأطباء أنه تم وضع الفنانة رجاء الجداوي على أنبوبة حنجرية بعد فقدانها الوعي أثناء علاجها، اليوم الأحد، من فيروس كورونا بعد إصابتها في شهر مايو الماضي.

وتعاني الفنانة رجاء الجداوي منذ إصابتها بفيروس كورونا، حيث أكد مصدر طبي أن درجة حرارتها 37 درجة، ونسبة الأكسجين في الدم تتراوح يوميا ما بين 98 و97، والضغط والنبض مستقران، مشيرا إلى أن حالتها النفسية السيئة هي سبب تأخر تحسن حالتها الصحية حتى الآن.

وأضاف المصدر الطبي، أن نتيجة المسحة الخاصة بفيروس كورونا للفنانة رجاء الجداوي، ليست مهمة طالما ما زالت في الرعاية المركزة، مشيرا إلى أنه حال ظهور أي مسحة سلبية لها خلال الفترة المقبلة، لن يؤثر ذلك في خروجها من العزل الصحي، لأنها تعاني من مشاكل في التنفس، ومن الصعب الاستغناء عن جهاز CPAP للتنفس في الوقت الحالي.

وأضاف، المصدر الطبي، أن حقنها بمصل البلازما مؤخرًا حسب بروتوكول اللجنة العلمية المشرفة على علاج مصابي فيروس كورونا المستجد “كوفيد 19″، بوزارة الصحة والسكان، لم يؤثر بالسلب ولا الإيجاب على حالتها الصحية، مشيرًا إلى أن جهاز الـ “سيباب” التي تتواجد عليه الفنانة القديرة، هو سبب استقرار حالتها، وعدم تدهورها.

وكانت أميرة مختار، ابنة الفنانة المصرية رجاء الجداوي، قد قالت إن والدتها التي تعاني من فيروس كورونا، لا تزال على جهاز التنفس الإصطناعي.

وكتبت أميرة مختار: “مامي ما زالت في الرعاية المركزة وعلى نفس الجهاز، بس للأسف تعبانة، ادعوا لها أرجوكم يشفيها ويشفي كل مريض”.

الإعلانات
رجاء الجداوي مصر كورونا

أخبار ذات صلة