نشرة كورونا اليومية | أبرز ما تناولته الصحف والوكالات العالمية حول تطورات وتداعيات الفيروس

منذ أسبوعين
تاريخ النشر: الثلاثاء يونيو 23, 2020 8:46 مساءً


نشرة كورونا هي نشرة يومية تقدمها بوابة الأخبار، ترصد آخر التطورات والمستجدات التي تناولتها الصحف والوكالات العالمية فيما يتعلق بتفشي فيروس كورونا – كوفيد 19.

البداية من شبكة “فرانس 24” حيث حذّرت منظّمة الصحة العالمية من أنّ فيروس كورونا المستجد “لا يزال يتسارع” حول العالم، ما يؤكد وجوب عدم الانخداع بالأنباء السارة المتعلقة بوباء كوفيد-19 في أوروبا.

وفي حين تشهد بعض الدول بينها فرنسا، تفاؤلاً حذراً ورفعاً تدريجياً للعزل، اغتنم المدير العام لمنظّمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غبريسوس فرصة مشاركته في منتدى عبر الفيديو نظّمته حكومة إمارة دبي مساء الاثنين لإطلاق تحذير جديد.
وقال “استغرق الإبلاغ عن أول مليون حالة أكثر من 3 أشهر، لكن جرى الابلاغ عن المليون حالة الأخيرة في ثمانية أيام فقط”. وأشار إلى أن ذلك يُثبت أن الوباء “لا يزال يتسارع” في العالم.
وأضاف “نعلم أن الوباء أكثر بكثير من مجرد أزمة صحية، إنه عبارة عن أزمة اقتصادية وأزمة اجتماعية، وفي العديد من البلدان أزمة سياسية، وستظهر آثاره لعقود قادمة”.

صحيفة “تشاينا ديلي” الصينية، سلطت الضوء على دخول مدينة نيويورك المرحلة الثانية من إعادة الافتتاح يوم الاثنين، مما يمثل علامة بارزة في معركة المدينة ضد COVID-19.

وقال العمدة بيل دي بلاسيو، إن الانتقال هو “خطوة عملاقة لهذه المدينة” مع إعادة فتح أكبر جزء من اقتصاد نيويورك في المرحلة الثانية، بما في ذلك صالونات الحلاقة وصالونات الشعر والعقارات ومبيعات السيارات وتأجيرها، كما يمكن استئناف عمل المكاتب والشركات، ويمكن للأشخاص مرة أخرى تصفح المتاجر، باستثناء مراكز التسوق.
يُسمح بإعادة فتح الملاعب في جميع أنحاء المدينة، ويمكن لآلاف المطاعم وضع طاولات في المساحات الخارجية مع ستة أقدام على الأقل بين كل طاولة.
وقال دي بلاسيو في مؤتمر صحفي يوم الاثنين “اليوم يوم مهم للغاية لهذه المدينة”. “باعتبارها أكبر مدينة في البلاد”.

هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي”، نقلت إعلان مسؤول بارز بالإدارة الأميركية، الاثنين، بأن الرئيس دونالد ترامب سيعلق دخول فئات معينة من العمالة الأجنبية، وهو تحرك قال المسؤول إنه سيساعد الاقتصاد، لكن الشركات تعارضه بقوة.

وأضاف المسؤول أن ترامب سيمنع دخول العمال الأجانب بموجب تأشيرات (إتش-1ب) للعمالة الماهرة، وتأشيرات (إل-1) للعمال الذين يجري نقلهم داخل شركة، حتى نهاية العام.
وسيمنع ترامب أيضا العمال الموسميين بموجب تأشيرات (إتش-2بي)، مع استثناء العمال في صناعة الخدمات الغذائية.
وتقول شركات، من بينها شركات كبرى للتكنولوجيا، وغرفة التجارة الأميركية إن تعليق تأشيرات الدخول سيخنق تعافي الاقتصاد من الأضرار التي لحقت به من جائحة فيروس كورونا.
وقال المسؤول إن تعليق التأشيرات الذي أعلن عنه اليوم الاثنين سيفتح 525 ألف وظيفة للعمال الأميركيين، مضيفا أنه مصمم “لإعادة الأميركيين إلى العمل بأسرع ما يمكن”.

في بريطانيا، أعلن رئيس الوزراء، بوريس جونسون، أن الحانات والمطاعم ودور السينما والمتاحف في إنجلترا ستتمكن من إعادة فتح أبوابها اعتبارًا من 4 يوليو، وفق ما نقلت وكالة “سبوتنيك” الروسية.

وتقول الحكومة إنها ستخفف إرشاداتها للمسافة الاجتماعية من مترين إلى متر واحد ، مما يعني أن الحانات ستكون قادرة على السماح للعملاء بالدخول ، بدلاً من مجرد بيع الجعة الجاهزة.
وقال جونسون: “بينما نظل يقظين، فإننا لا نعتقد أن هناك خطر حدوث موجة ثانية من العدوى”.
وتعتقد الحكومة أن إعادة فتح الحانات والمطاعم ودور السينما سيساعد على إنعاش الاقتصاد البريطاني الذي توقف منذ بداية الإغلاق في مارس.

قالت وزارة الصحة في بلغاريا إن رئيس الوزراء بويكو بوريسوف سيتم تغريمه 300 ليفا (174 دولارا) لانتهاكه أمر بارتداء قناع واق للوجه خلال زيارة للكنيسة اليوم الثلاثاء، وفق ما نقلت وكالة “رويترز” للأنباء.

وقد أمر وزير الصحة كيريل أنانييف، يوم الاثنين، البلغار باستئناف ارتداء الأقنعة مرة أخرى في جميع الأماكن العامة المغلقة بعد أن سجلت الدولة الواقعة في منطقة البلقان الأسبوع الماضي أعلى ارتفاع أسبوعي لها في حالات الإصابة بالفيروس التاجي الجديدة.
وقالت وزارة الصحة لرويترز في رسالة بالبريد الإلكتروني “سيتم تغريم جميع الأشخاص الذين لم يكن لديهم أقنعة واقية في الكنيسة في دير ريلا خلال زيارة رئيس الوزراء”.
وقالت الوزارة إنه بالإضافة إلى بوريسوف، سيتم تغريم الصحفيين والمصورين والمصورين الذين رافقوه إلى الكنيسة بدون أقنعة.
ولم تذكر ما إذا كان رجال الدين الذين فشلوا في ارتداء الأقنعة داخل الكنيسة سيعاقبون أيضًا.

وكالة “أسوشيتدبرس” الأمريكية، قالت إن لاعب التنس المصنف الأول عالميا، نوفاك ديوكوفيتش، أصبح أحدث لاعبي التنس الذين تثبت إصابتهم بمرض كوفيد-19.

يأتي ذلك بعد أن كشف كل من اللاعبين غريغور ديميتروف وبورنا كوريش وفيكتور ترويكي عن إصابتهم بالمرض، عقب مشاركتهم في مسابقة “أدريا” التي رعاها ديوكوفيتش.
وكان الصربي ديوكوفيتش، البالغ من العمر 33 عاما، قد واجه مواطنه ترويكي في المباراة الافتتاحية للمسابقة التي جرت في العاصمة الصربية بلغراد.
وقال لاعب التنس البريطاني أندي ماري إن نتائج الفحوص التي أجريت على اللاعبين تعد “درسا لنا”، بينما قال لاعب التنس الأسترالي نك كيريوس إن المشاركة في تلك الدورة كانت “قرارا غبيا”.
يذكر أن مباريات التنس للمحترفين توقفت منذ فبراير بعد استشراء وباء فيروس كورونا، ولكن مسابقة أدريا، وهي ليست ضمن مسابقات الاتحاد الدولي للاعبي التنس، كانت ضمن المسابقات الأولى التي تقام منذ ذاك الوقت.
وحضر الجولة الأولى من المسابقة في صربيا نحو 4 آلاف مشجع، وصوّر اللاعبون عقب المباريات وهم يرقصون في أحد ملاهي بلغراد.

الإعلانات
عناويين الصحف العالمية نشرة كوروناأهم الاخبار العالمية وكالات الانباء كورونا

أخبار ذات صلة