لم تكتفي بفيروس كورونا…الفنانة رجاء الجداوي تواجه أزمة صحية تجعلها أكثر سوءً

منذ أسبوعين
تاريخ النشر: الثلاثاء يونيو 23, 2020 9:30 مساءً

قالت مصادر طبية في مستشفى العزل بمحافظة الإسماعيلية التي ترقد فيها الفنانة المصرية، رجاء الجداوي، أمس الاثنين، إن المسحات التي تحدد شفاءها أم لا من فيروس “كورونا” المستجد، أصبحت غير مهمة في الوقت الحالي نتيجة دخولها في مشكلة صحية أخرى.

وأشارت لصحيفة “الوطن” المصرية إلى أن الجداوي تعاني حاليا من تليف في الرئتين، وأنهم مستمرين في مدها بالأكسجين بواسطة جهاز التنفس الاختراقي، وهو عبارة عن أنبوب متصل بالرئتين من الفم عبر الحنجرة إلى الرئتين.

وأكدوا أنه لا يمكن إزالة الجهاز في الوقت الراهن، لأن نسبة الأكسجين في الدم من غير الجهاز 55%، وأن الجهاز يعوض النسبة الطبيعية والتي تصل 85 % لكي تتنفس بشكل عادي ودون توقف للرئتين.
ونفى الدكتور حسام حسني، رئيس اللجنة العلمية لمكافحة فيروس كورونا المستجد، في وزارة الصحة المصرية، ما تردد عن حصول الفنانة القديرة على علاج بلازما دم المتعافين من الفيروس 3 مرات.

وأكد حسني في تصريحات تلفزيونية، أن رجاء الجداوي حصلت على العلاج ببلازما الدم مرة واحدة فقط، ويتم التعامل معها مثل أي مريض آخر.

وقال حسني: “بدون شك هي غالية علينا جميعا، لكن بلازما الدم لا يتم منحها للمريض سوى مرة واحدة”.

وأتم الدكتور حسام حسني: “نبذل قصارى جهدنا لعلاج الفنانة القديرة رجاء الجداوي، ولو لم ننجح في علاجها ستكون إرادة الله”.

يذكر أن رجاء الجداوي، التي تبلغ من العمر 81 عاما، كنت شعرت بأعراض كورونا عقب انتهاء تصوير مسلسل “لعبة النسيان” الذي أُذيع في رمضان الماضي.

وبعد إجراء الفحوص والتحاليل تبين إيجابية العينة وثبوت إصابتها بالفيروس، وتتواجد في مستشفى العزل الصحي منذ ليلة عيد الفطر.

المصدر: وسائل إعلام

الإعلانات
رجاء الجداوي

أخبار ذات صلة