أمر قضائي لإجبار رئيس البرازيل على ارتداء الكمامة في الأماكن العامة

منذ أسبوع واحد
تاريخ النشر: الثلاثاء يونيو 23, 2020 11:46 مساءً


أصدرت محكمة فيدرالية برازيلية أمرا قضائيا لرئيس البرازيل جايير بولسونارو لارتداء الكمامة في الأماكن العامة أو مواجهة غرامة، وذلك في الوقت الذي يتكافح فيه البرازيل لمواجهة فيروس كورونا المستجد.

أصدر القاضي الاتحادي ريناتو بوريلي قرارا يأمر فيه بولسونارو بارتداء الكمامة عند تواجده في الأماكن العامة في العاصمة برازيليا، وقال القاضي إن الفشل في القيام بذلك قد يؤدي إلى غرامة تصل إلى ما يعادل 386 دولارا أمريكيًا.

وكانت حكومة المقاطعة الفيدرالية أصدرت مرسوما في 30 أبريل/ نيسان يجعل استخدام أقنعة الوجه في الأماكن العامة إلزاميًا، في محاولة للحد من انتشار فيروس كورونا.

وقد ظهر الرئيس بولسونارو منذ ذلك الحين علنًا في العديد من الأحداث دون ارتداء الكمامة، بما في ذلك المسيرات مع المؤيدين، ويواجه بولسونارو اتهامات بـ”التساهل والتخاذل” في مواجهة فيروس كورونا.

وأصبحت البرازيل ثاني أعلى دولة في العالم من حيث معدل الإصابات بفيروس كورونا التي وصلت إلى أكثر من 1.1 مليون مصاب، وأكثر من 51 ألف حالة وفاة، حسب الأرقام الرسمية.

الإعلانات
البرازيل الكمامة الطبية رئيس البرازيل جايير بولسونارو كورونا

أخبار ذات صلة