المطربة البريطانية دوا ليبا: "نقشت الصبر على يدي"

منذ أسبوعين
تاريخ النشر: الأربعاء يونيو 24, 2020 1:50 صباحًا

قالت المطربة البريطانية دوا ليبا أنها نقشت كلمة الصبر على يديها لكي تذكرها بأن النجاح يستغرق وقتاً، ولكي تحفزها على العمل بمشقة ولا تستسلم.

وكشفت ليبا (24 سنة) أنها كانت تعيش على التونة المعلبة والمعكرونة قبل أن تنجح وتشتهر وتصبح من أصحاب الملايين.

وأشارت إلى أنها لم تكن تستطيع الذهاب لمطاعم الوجبات الجاهزة الشهيرة بسبب الفقر قبل أن تنجح وتصبح أكبر نجمة بوب في بريطانيا، مؤكدة عزمها إثبات أن ما حققته ليس مجرد ومضة فلاش، بل نجاحاً مستداماً.

وقالت إنها تتمنى أن تقلد أيقونتها الفنية مادونا وتصل إلى القمة في الأربعينات قبل أن تعتزل وتستريح في الخمسينات.

وتحقق المطربة الشابة بفضل مبيعات أغانيها أكثر من 16 مليون جنيه استرليني، ورغم ذلك اعترفت بأن الشكوك كانت تساورها في النجاح وأن تصبح مطربة، وخشيت من الفشل عندما غنت في مهرجان جلاستونبري منذ 3 أعوام.

وذكرت أنها نقشت وشم «الصبر» على يدها لكي تقنع نفسها بأن تتحمل وتثابر من أجل تحقيق أهدافها وأحلامها، واليوم تؤكد أنها تحب أن تغني لأكبر مدة ممكنة، بعد أن حققت ألبوماتها أفضل المبيعات، ونالت جوائز عديدة من بينها غرامي، وتصدرت قائمة أفضل الأغاني.

واعترفت المطربة الشابة بأن النجاح الذي حققته لم تحلم به أبداً، بل كانت تساورها الشكوك في أنها ستصبح مطربة.

المصدر: هاشتاقات

الإعلانات
Dua Lipa دوا ليبا

أخبار ذات صلة