غرفة الوسطى تنظم دورة بعنوان الآليات الحديثة لتجاوز الأزمات الاقتصادية الناتجة عن فيروس كورونا

منذ أسبوعين
تاريخ النشر: الثلاثاء يونيو 30, 2020 5:00 مساءً

نظمت غرفة تجارة وصناعة عمان فرع محافظة الوسطى وبالتعاون مع معهد المؤيد للتدريب دورة تدريبية بعنوان الآليات الحديثة لتجاوز الأزمات الاقتصادية الناتجة عن فيروس كورونا “كوفيد-19” للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة والتي استهدفت أصحاب وصاحبات الأعمال بهدف تزويد المشاركين بالمهارات والمعارف اللازمة للتعرف على الآليات الحديثة لتجاوز هذه الجائحة بأقل خسائر وطرق العودة التدريجية للوضع الاقتصادي الطبيعي.

وأوضح مدير الغرفة عبدالرحيم بن زايد الجنيبي أن مثل هذه الدورات تعزز من دور رواد ورائدات الأعمال في مؤسساتهم فأن الغرفة ماضية في تغيير خططها السنوية في ظل التغييرات التي فرضتها هذه الجائحة إلى التعامل عن بعد في الدورات التدريبية والندوات وكذلك بعض الفعاليات المقدمة من الغرفة.

وتستمر الدورة لمدة ثلاثة أيام بمشاركة أكثر من 80 مشاركا من مختلف محافظات السلطنة قدمها الدكتور عادل البياتي خبير تدريب حيث تناول في اليوم الأول مفهوم الأزمة والفرق بين الأزمة الاقتصادية والأزمة المالية وطرق التنبؤ المبكر للأزمات الاقتصادية.

وفي اليوم الثاني تناولت الدورة مناقشة الأساليب الحديثة المتبعة لإدارة الأزمات الاقتصادية وسبل الخروج منها ومناقشة طرق اتخاذ التدابير الوقائية للحد من زيادة حجم الأزمة الاقتصادية الحالية (الطرق التقليدية والحديثة) وعرض بعض الممارسات عن الدول الناجحة في التعامل في مثل هذه الأزمات والدروس المستفادة، وتختتم أوراق العمل بفتح باب النقاش للمشاركين في موضوع آليات العمل على توليد أفكار اقتصادية جديدة للتخفيف عن الأزمة الاقتصادية الحالية بعد جانحة كورونا والعودة لنمو النشاط الاقتصادي من جديد.

المصدر:جريدة عمان

الإعلانات
الاقتصاد العماني غرفة الوسطى كورونا

أخبار ذات صلة