صحفية سورية تكشف عن تعرضها لـ"ابتزاز وانتهاك خصوصيتها"

منذ ٤ أسابيع
تاريخ النشر: الجمعة يوليو 17, 2020 3:53 مساءً

نشرت الصحفية السورية، مها غزال، التي تعمل في قناة معارضة مقرها في تركيا، مقطعا مصورا تحدثت فيه عن تعرض خصوصيتها للانتهاك، من قبل أحد زملائها في العمل، ومن ثم للابتزاز من قبل إدارتها.

غزال وفي بث مباشر على صفحتها الخاصة على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، تحدثت عن تعرضها للابتزاز من قبل إدارتها.

تحدثت غزال عن عملها في “قناة سوريا الإخبارية” والتي تبث من تركيا، وتشغل منصب مسؤولة عن “Quality Control” (مراقبة جودة الإنتاج) قالت: “موظفة لم تكن قد حصلت في تاريخ عملها في القناة على أي تنبيه أو إنذار، أو حتى ملاحظة سلبية على عملها، منذ 4 سنوات”.

كما تحدثت عن تهديدها من قبل المدير الإداري والمالي، بحضور المدير العام، وابتزها بصورها وحياتها الشخصية، مطالبا إياها بالاستقالة، وإلا فسيتم نشر صور ومعلومات كان أحد زملائها، قد حصل عليها، من خلال اختراق حساباتها الشخصية، بطلب من الإدارة، وهو ما اعترف به، بحسب ما نقل موقع “يورو نيوز”.

وأكدت في بثها المباشر بأنها لن تقوم بذكر الأسماء وستدع ذلك للقضاء.

سوريا تركيا مها غزال

أخبار ذات صلة