موظفة سابقة في "فوكس نيوز" تتهم زميلها المفصول باغتصابها

منذ ٣ أسابيع
تاريخ النشر: الأربعاء يوليو 22, 2020 10:10 صباحًا

ادعت جنيفر إيكهارت الموظفة السابقة بشبكة “فوكس نيوز” أمام محكمة اتحادية في نيويورك الاثنين ضد الشبكة والمذيع السابق فيها إد هنري متهمة إياه باغتصابها.

وجاء بالشكوى أن هنري “ترصدها وتلاعب بها نفسيا وأكرهها على إقامة علاقة جنسية معه وعندما لم تستجب له طوعا اعتدى عليها جنسيا داخل مقر العمل واغتصبها داخل فندق”.

وفي بيان باسم هنري قالت محاميته كاثرين فوتي إن الأدلة ستظهر أن إيكهارت “كانت صاحبة المبادرة وشجعت تماما على إقامة علاقة بالتراضي”.

وقالت المتحدثة باسم “فوكس نيوز” في بيان منفصل إن إيكهارت والمتضامنة معها بالدعوى كاثي أريو، وهي ضيفة بالشبكة، يمكنهما توجيه ادعاءاتهم ضد هنري مباشرة لأن الشبكة “اتخذت بالفعل قرارا عاجلا من جانبها فور علمها بمزاعم الآنسة إيكهارت في 25 يونيو ولم يعد السيد هنري موظفا بالشبكة”.

وقالت الشبكة الإخبارية المملوكة لروبرت مردوخ صاحب شركة فوكس في الأول من يوليو إنها فصلت هنري بعد تلقي شكوى من محامي موظفة سابقة ووكلت شركة محاماة للتحقيق.

وتشير الدعوى المقامة أمس الاثنين إلى أن الشبكة كانت تعلم أن هنري متورط بسوء سلوك جنسي يعود إلى مطلع 2017.

وقالت المتحدثة باسم “فوكس نيوز” في بيان لاحق أمس “لم تكن هناك مزاعم بالتحرش الجنسي ضد إد هنري في “فوكس نيوز” قبل ادعاء جنيفر إيكهارت في 25 يونيو 2020″.

المصدر: رويترز

الاغتصاب الجنس التحرش جنيفر إيكهارت نيويورك فوكس نيوز

أخبار ذات صلة