درجات الحرارة في أرخبيل نرويجي بالقطب الشمالي ترتفع لمستوي قياسي

منذ أسبوعين
تاريخ النشر: الأحد يوليو 26, 2020 9:09 صباحًا

قال معهد الأرصاد الجوية النرويجي إن درجات الحرارة في أرخبيل سفالبارد الذي يقع في منتصف المسافة بين البر الرئيسي والقطب الشمالي سجلت يوم الجمعة، معدلا قياسيا بلغ 21.7 درجة مئوية.

وأضاف المعهد على “تويتر”: “تم كسر رقم قياسي مسجل قبل 41 عاما في لونجييربين”.

وقال تقرير نرويجي العام الماضي إن درجات الحرارة في جزر القطب الشمالي بدأت ترتفع بشكل أسرع من أي مكان آخر تقريبا على الأرض، مما يسلط الضوء على الأخطار في مناطق أخرى من ألاسكا إلى سيبيريا.

وأفاد المعهد بأنه ما بين الساعة 15.00 و16.00 بتوقيت غرينتش، سجلت درجة الحرارة 21.7 درجة مئوية وهو ما يزيد 0.4 درجة على الرقم القياسي السابق المسجل عام 1979.

وتقع لونجييربين وهي البلدة الرئيسية في سفالبارد على بعد نحو 1300 كيلومتر من القطب الشمالي ويقطنها أكثر من 2000 شخص.

وأشار المركز النرويجي لدراسات المناخ في فبراير 2020 إلى أن متوسط درجات الحرارة في سفالبارد قفز ما بين ثلاث وخمس درجات مئوية منذ أوائل السبعينات وقد يرتفع في المجمل عشر درجات مئوية بحلول 2100 إذا استمر ارتفاع انبعاث غازات الاحتباس الحراري.

وأضاف أن ارتفاع درجات الحرارة قد يذيب الأرض المتجمدة التي تشكل أساسا لكثير من المباني والطرق والمطارات مما قد يؤدي إلى مزيد من الانهيارات الجليدية والأرضية.

ولقي شخصان حتفهما في 2015 عندما دمر انهيار جليدي عشرة منازل في لونجييربين.

المصدر: رويترز

القطب الشمالي النرويج سفالبارد تويتر لونجييربين

أخبار ذات صلة