صحيفة: هاري وميغان يشعران بالغيرة من ويليام وكيت!

منذ ٣ أسابيع
تاريخ النشر: الأحد يوليو 26, 2020 9:38 صباحًا

زعم كتاب جديد أن العلاقة التي تربط الأمير هاري وميغان ماركل بالعائلة الملكية البريطانية قد ساءت في الفترة الأخيرة، لدرجة قطع علاقتهما بالأمير وليام وزوجته كيت منذ شهر مارس.

وجاء في الكتاب الذي من المقرر أن يُنشر في أغسطس 2020، بعنوان “العثور على الحرية”، أن الأمير هاري وزوجته ميغان شعرا بالإحباط والغيرة لأن ويليام وكيت يحصلان على أفضل الأدوار الرسمية للعائلة المالكة.

وبحسب تقرير لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية يوم السبت، فإن الكتاب الجديد عن سيرة العائلة المالكة، يكشف عن استياء هاري وزوجته ميغان من اضطرارهما الجلوس على “المقعد الخلفي” لأفراد العائلة الآخرين، مثل الأمير ويليام وولي العهد الأمير تشارلز، اللذين حصلا على أولوية لإقامة مشاريعهما الخاصة.

كما تكشفت السيرة الذاتية أن هاري وميغان يعتقدان أنهما أُجبرا على الخروج من العائلة المالكة، وأن كبار أعضاء العائلة فشلوا في حمايتهما.

ونشرت صحيفتا “تايمز” و”صنداي تايمز” مقتطفات من الكتاب قبل صدوره، فيما قالت صحيفة “غارديان” البريطانية إن الأمير هاري وزوجته ميغان قد صرحا بأنهما لم يجريا أي مقابلات لكتابة هذه السيرة، ولم يسهما فيها بأي طريقة.

وتقول مقتطفات من الكتاب إن الأمير هاري وميغان “ومع ازدياد شهرتهما أصبح صعبا عليهما فهم سبب غياب الاهتمام بمصلحتيهما داخل القصر، وبأن شكاواهما لا تؤخذ على محمل الجد، كما اعتقدا أن أفرادا من الأسرة الملكية سربوا قصصا عنهما للصحافة”.

ويضيف الكتاب: “لم يكن بإمكانهما الوثوق سوى بعدد قليل من العاملين في القصر، فيما أشار صديق للزوجين إلى الحراس القدامى باسم “الأفاعي”، كما وصف أحد موظفي القصر هاري وميغان بأنهما مصدر الإزعاج في القصر”.

ومن المتوقع أن يسرد الكتاب، وهو من تأليف الصحفية كارولين دوراند، والصحفي أوميد سكوبي، اللذين يغطيان أخبار العائلة المالكة، بالتفصيل كيف شعر الزوجان هاري وميغان بأن المؤسسة الملكية أخفقت في دعمهما.

المصدر: ديلي ميل

الأمير هاري الأمير ويليام ميغان ماركل كيت ميدلتون

أخبار ذات صلة