طليقة جيف بيزوس تنفذ وعدها وتتبرع بـ١.٧ مليار دولار

منذ أسبوعين
تاريخ النشر: الأربعاء يوليو 29, 2020 10:48 صباحًا

تبرعت ماكينزي سكوت، طليقة الرئيس التنفيذي لشركة أمازون، جيف بيزوس، بنحو 1.7 مليار دولار، منذ إعلانهما الانفصال العام الماضي.

وقالت، المرأة التي أصبحت ثالث أغنى امرأة في العالم بعد تسوية الطلاق، إنها تنفذ عهدا قطعته على نفسها، بالتبرع بغالبية ثروتها أثناء حياتها، بحسب ما جاء في تغريدة لها.

وخصصت سكوت، وفق بيان لها، المبالغ التي تبرعت بها لصالح منظمات معنية بالمساوة العرقية، وحقوق المثليين، والمساواة بين الجنسين، ومكافحة تغير المناخ، وتحسين الصحة العامة، وغيرها.

وكان نصيب الأسد لمنظمات المساواة العرقية، التي حصلت على نحو 586 ألف دولار. وكتبت في بيانها أنها “صدمت” لما حدث خلال العام الجاري من “عدم المساواة في أنظمتنا”.

وكان، أغنى زوجين في العالم، قد أعلنا طلاقهما في يناير العام الماضي، ثم توصلا لاتفاق تسوية قبيل طلاقهما، جعل، ماكينزي، ثالث أغنى امرأة في العالم، بينما ظل بيزوس أغنى الأغنياء.

وتضمن الاتفاق حصول، بيزوس، على حقوق التصويت كاملة على حصته في الشركة، بينما جنت هي حصة في أمازون، قيمتها نحو 36 مليار دولار، ومع ارتفاع قيمة الأسهم، وصلت ثروتها إلى نحو 60 مليار دولار.

جيف بيزوس أمازون تغير المناخ ماكينزي سكوت

أخبار ذات صلة