البحرين.. ٥٠ مشروعا تشارك في جائزة عيسى بن علي للعمل التطوعي

تاريخ النشر: الأحد سبتمبر 13, 2020 12:35 مساءً

أعلنت اللجنة المنظمة لجائزة سمو الشيخ عيسى بن علي آل خليفة للعمل التطوعي إغلاق باب الترشح للمشاركة في جائزة أفضل مشروع تطوعي في مملكة البحرين، بعد أن تم استقبال أكثر من 50 مشروعًا للمشاركة في النسخة السادسة في فئات الجائزة الثلاث، سواء الجمعيات أو الفرق التطوعية أو الأفراد.

وقال حسن بوهزاع رئيس الاتحاد العربي للتطوع رئيس جمعية الكلمة الطيبة: «إن تزايد المشاركات في الجائزة هذا العام يؤكد مدى التطور الحاصل في المجال التطوعي بمملكة البحرين، إذ تلقت اللجنة المنظمة أعدادا كبيرة من المشروعات عبر الموقع الالكتروني الخاص بجمعية الكلمة الطيبة التي قامت بدورها بتخصيص لجنة مصغرة لتسلم استمارات المشاركات وفرزها وتصنيفها وفقا لفئات الجائزة المختلفة».

وأضاف أنه تم استبعاد بعض المشاركات التي لم تتوافق مع معايير الجائزة المعلنة مسبقًا، وهو ما يضمن قوة المنافسة بين المشروعات المشاركة في هذه النسخة التي تغطي العديد من المجالات سواء الاقتصادية أو الاجتماعية أو الصحية، لافتا إلى أن اللجنة المنظمة حرصت على تحقيق مبدأ الاستدامة للمشروعات التطوعية.

وأكد بوهزاع أن توجيهات سمو الشيخ عيسى بن علي بن خليفة آل خليفة باستمرار الجائزة رغم التحديات والظروف الراهنة التي يعيشها العالم كله بسبب تفشي جائحة كورونا (كوفيد-19) أسهمت في زيادة أعداد المشاركات بصورة لافتة، وهو ما يؤكد حرص سموه على دعم المشروعات التطوعية في المملكة تحقيقا للتنمية الشاملة، مشيرا إلى أن جميع المشاركين في الجائزة يعتبرون من الفائزين حتى قبل إعلان النتائج، إذ سوف يستفيدون من المشاركة بالجائزة من خلال التعرف على آليات تطوير مشروعاتهم وتحسين قدراتها لخدمة المجتمع البحريني.

وأشار إلى أن الشباب البحريني أظهر وعيا كبيرا بمتطلبات واحتياجات مجتمعه في ظل الظروف الراهنة بسبب تفشي جائحة كورونا (كوفيد-19)، من خلال المشاريع التطوعية التي قُدمت، التي شملت قطاعات صحية وخيرية وإنسانية، وهو ما يؤكد القيمة الأساسية للعمل التطوعي كأحد المكونات الضرورية لتحقيق التنمية الشاملة والمستدامة بالتعاون مع القطاعين العام والخاص.

البحرين الاستدامة العمل التطوعي التنمية المستدامة جائزة عيسى بن علي للعمل التطوعي كورونا