إعمار اليمن يفتتح ويدشن حزمة مشاريع سعودية تنموية في عدن

تاريخ النشر: الأحد سبتمبر 13, 2020 9:02 مساءً

افتتح البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن، اليوم، مشروع تطوير وتوسعة حقل مياه المناصرة في العاصمة اليمنية المؤقتة عدن؛ منجزًا بذلك الأعمال في مشروع إعادة تأهيل 10 آبار في الحقل.

كما دشن البرنامج العمل في مشروع حفر وتجهيز 5 آبار جديدة بالحقل نفسه؛ لسد احتياج مليون ونصف من أهالي عدن وما جاورها، ويأتي افتتاح مشروع المياه ضمن حزمة مشروعات تشهدها المحافظة خلال الأسبوع الحالي في قطاعات الصحة والتعليم والنقل والرياضة والصرف الصحي.

وقال مدير مكتب البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن في محافظة عدن المهندس أحمد عواجي مدخلي خلال حفل الافتتاح: إن البرنامج سيدشن حزمة من مشاريع البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن في محافظة عدن، ووضع حجر الأساس لمجموعة من المشاريع التنموية التي يسعى البرنامج من خلالها إلى تحسين البنية التحتية؛ بما له أثر مباشر وإيجابي على حياة أهالي المحافظة.

وأكد “مدخلي” أن اختيار المشاريع التنموية في عدن جاء عقب دراسة البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن لاحتياج كل قطاع، ومن أهمها قطاع المياه الذي يعمل عليه البرنامج عبر مشروع إعادة تأهيل حقل المناصرة؛ بهدف زيادة ضخ الآبار التي تغطي احتياج نحو مليون ونصف مستفيد من أهالي عدن وما جاورها.

وأوضح “مدخلي” أنه تم اليوم افتتاح مشروع إعادة تأهيل عشرة آبار في حقل مياه المناصرة تعمل بمولدات تبلغ قدرتها 594 كيلو واط من خلال استخدام ألواح الطاقة الشمسية التي تم تركيبها على مساحة 6540 مترًا مربعًا.

وأبان أن البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن دشن اليوم مشروع حفر وتجهيز 5 آبار في حقل مياه المناصرة، والتي تعمل مضخات الآبار فيها بقدرة إجمالية تبلغ 297 كيلو واط تولدها ألواح الطاقة الشمسية التي تم تركيبها على مساحة 3270 مترًا مربعًا؛ ليصبح مجموع ما يتم إنتاجه من الكهرباء في كامل المشروع 891 كيلو واط باستخدام الطاقة الشمسية التي تم تركيبها على مساحة 9810 مترًا مربعًا؛ مما يجعل مشروع تطوير وتوسعة حقل مياه المناصرة أكبر مشروع لإنتاج المياه باستخدام الطاقة الشمسية في اليمن.

وأضاف المهندس “مدخلي” أن عمل البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن؛ يأتي بالتعاون مع الحكومة اليمنية والسلطة المحلية لتسريع وتيرة الأعمال والتخفيف من أثر التحديات التي تواجه إنجاز المشاريع، لتحسين المعيشة في عدن، ورفع كفاءة وجودة الخدمات اليومية التي يستفيد منها الأهالي.

من جهته أكد محافظ محافظة عدن أحمد حامد لملس، أهمية هذه المشاريع التي تستهدف البنية التحتية وقطاعاتها الخدمية والحيوية، مثمنًا الجهود الأخوية للمملكة العربية السعودية والبرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن وأدواره التنموية.

وقال “لملس”: “إن العلاقة الأخوية العميقة والمتينة مع أشقائنا في التحالف العربي بقيادة السعودية مصدر فخر واعتزاز، وكما كنا شركاء في الحرب، ها نحن اليوم شركاء في البناء والتنمية”؛ مؤكدًا حرص السلطة المحلية على تعزيز هذه الشراكة وتسهيل عمل القائمين على أعمال البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن في عدن وبما يسهم في إبراز عطائهم ودورهم التنموي بشكل يلمسه المواطن.

وأعرب المحافظ عن تطلعه في أن تكون حزمة المشاريع التي تم تدشينها اليوم معززة لمشاريع تنموية أكبر وأوسع في الفترات القادمة والمستقبل القريب.

المصدر :

  • سبق
البرنامج السعودي لتنمية واعمار اليمن السعودية المملكة العربية السعودية مشروع تطوير وتوسعة حقل مياه المناصرة