ولي عهد البحرين يتطوع في التجارب السريرية للقاح كورونا بالمملكة

تاريخ النشر: الأربعاء سبتمبر 16, 2020 3:10 مساءً

ذكرت صيحفة الأيام البحرينية، أن الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي عهد البحرين نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء، تطوع في التجارب السريرية الثالثة للقاح كورونا (كوفيد-19).

وكان أكد الفريق طبيب الشيخ محمد بن عبد الله آل خليفة رئيس المجلس الأعلى للصحة رئيس الفريق الوطني للتصدي لفيروس كورونا (كوفيد-19)، أهمية المشاركة الإيجابية من قبل المواطنين والمقيمين في المرحلة الثالثة من التجارب على لقاح فيروس كورونا التي يشرف عليها الفريق الوطني الطبي الذي يعمل بشكل حثيث مع مختلف الجهات من أجل التصدي لهذه الجائحة وفق أعلى المعايير.

وقال خلال مشاركته في التجارب السريرية: « لله الحمد فقد اجتزنا أكثر من نصف المشوار من خلال تطوع أكثر من 4 آلاف متطوع حتى الآن، وذلك في وقت قياسي بما يؤكد الحس الوطني وروح المسؤولية التي يتسم بها الجميع في هذه الظروف الاستثنائية الفارقة، حيث تشكل المشاركة في التجارب السريرية مساهمة فاعلة في جهود الإنسانية في التخلص من هذه الجائحة في أقرب مدى ممكن بإذن الله».

وفي هذا الإطار، ثمن الفريق الشيخ محمد بن عبدالله آل خليفة مشاركة مختلف أطياف المجتمع في التجارب من مواطنين وأطباء ومسؤولين ومقيمين، مؤكداً معاليه أن اللقاح آمن والأعراض المصاحبة إن وجدت فهي ضمن الأعراض المتعارف عليها.

وتأتي مشاركة رئيس المجلس الأعلى للصحة رئيس الفريق الوطني الطبي في التجارب السريرية للقاح فيروس كورونا (كوفيد-19) تحت شعار «التطوع من أجل الإنسانية»، وذلك في إطار مواصلة الجهود الوطنية للتصدي لفيروس كورونا والحد من انتشاره من خلال تعزيز كافة الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية المتخذة للحفاظ على صحة وسلامة الجميع.

البحرين الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي عهد البحرين كورونا