فيفا: أكثر من ١٥٠ اتحادا طلبوا الدعم بسبب أزمة كورونا

تاريخ النشر: الخميس سبتمبر 17, 2020 6:47 صباحًا

قال أولي رين رئيس اللجنة المشرفة على عملية توزيع المساعدات المتعلقة بأزمة فيروس كورونا المستجد من جانب الاتحاد الدولي لكرة القدم، إن الفيفا تسلم أكثر من 150 طلبا من اتحادات وطنية أعضاء للحصول على الدعم المالي.

وقال رين خلال مؤتمر عقد عبر الاتصال المرئي عن بعد (فيديو كونفرانس) إن “دفعات من قيمة الدعم المالي جرى تحويلها بالفعل إلى اتحادات أعضاء”.

وكان مجلس الفيفا قد وافق في أواخر يوليو الماضي على لوائح خطة إغاثة للاتحادات الوطنية الأعضاء، وقد أكد رين أن كل الأموال تأتي من صناديق الفيفا.

ويمكن لكل اتحاد الحصول على منحة قيمتها 1.5 مليون دولار، على أن يخصص 500 ألف دولار منها لكرة القدم للسيدات، وذلك قبل يناير 2021، من صندوق الإغاثة الخاص بأزمة كورونا.

كذلك يحق لكل اتحاد وطني التقدم بطلب للحصول على قروض دون فوائد بقيمة تصل إلى 5 ملايين دولار، وذلك من أجل أنشطة منها استئناف المسابقات وتنفيذ بروتوكولات العودة.

وقال رين إن أزمة كورونا كلفت كرة القدم العالمية 14 مليار دولار، وذلك يشمل الاتحادات الوطنية وأكاديميات الشباب لكن لا يشمل الأندية على المستوى الدولي.

وأضاف الفنلندي رين أن كرة القدم في أمريكا الجنوبية وأفريقيا تضررت بالأزمة أكثر من أوروبا.

وشدد رين أيضا على أنه سيجرى مراقبة آلية استخدام أموال الدعم عن كثب، وذلك في ظل تذمر بعض الاتحادات إزاء قواعد الامتثال الصارمة.

وأضاف رين: “الفساد ليس له مكان في الفيفا. لذلك علينا أن نضمن استخدام الدعم بالشكل الصحيح”.

الفيفا كرة القدم كورونا