انفرغرافيك | كيف ساهم القطاع النفطي في الناتج المحلي للدول الخليجية خلال الربع الأول من ٢٠٢٠

تاريخ النشر: الخميس أكتوبر 8, 2020 2:40 مساءً

خلال السنوات الماضية، بدأت حكومات دول مجلس التعاون الخليجي في اعتماد سياسات أخرى بعيداً عن النفط كأحد أهم وأكبر ممولي الإنفاق والموازنة العامة.

بدأت الحكومات بالفعل في اعتماد استراتيجيات جديدة تعتمد على التنوع والتوزيع، ليصبح النفط واحداً وليس مصدراً وحيداً للدخل القومي الخليجي، واستطاعت وبنجاح من دمج قطاعاتها النفطية مع بقية قطاعاتها الاقتصادية الحيوية، بالشكل الذي حقق لها مزيداً من الازدهار الاقتصادي خلال العقود الماضية، الأمر الذي أدى إلى توليد اقتصادات قادرة على النمو والصمود أمام التحديات التي يواجهها الاقتصاد العالمي بشكل عام، وتقلبات أسواق النفط العالمية بشكل خاص.

في الانفوجراف التالي نرصد لكم كيف ساهم القطاع النفطي في الناتج المحلي لدول مجلس التعاون خلال الربع الأول من عام 2020|

البحرين الخليج الإمارات السعودية النفط الكويت عمان قطر كورونا