"هيئة تقويم التعليم والتدريب مع الأمانة السعودية لمجموعة العشرين" تنظم مؤتمراً دولياً

تاريخ النشر: الأحد أكتوبر 11, 2020 12:53 مساءً

تنظم هيئة تقويم التعليم والتدريب بالشراكة مع الأمانة السعودية لمجموعة العشرين، مؤتمرها الدولي تحت عنوان: “تجويد نواتج التعلم ودعم النمو الاقتصادي” ، الذي يقام افتراضيًّا تحت رعاية معالي رئيس مجلس إدارة هيئة تقويم التعليم والتدريب، الدكتور أحمد بن محمد العيسى، يومي الأربعاء والخميس القادمين 14-15 أكتوبر 2020م، وتسبق المؤتمر ورش العمل خلال الفترة 10-13 أكتوبر 2020.

وأوضح معالي رئيس هيئة تقويم التعليم والتدريب، الدكتور حسام بن عبد الوهاب زمان أن المؤتمر يأتي في ظل تحديات كبيرة، يواجهها التعليم على مستوى العالم، بعد التأثير الذي أفرزته جائحة كورونا، وألقت بظلالها الكثيفة على مقدرات الحياة بشكل عام؛ الاقتصادية والعلمية والاجتماعية والصحية.

وأكد معاليه أن أهمية المؤتمر تكمن في مناقشته للقضايا التي تتعلق بمعايير جودة التعليم والتقويم والتدريب، وفي دور المقومات الفاعلة في آلية إعداد الفرد؛ ليصبح عنصراً منتجًا مؤثراً، فينعكس ذلك كله على الحياة الاقتصادية للأفراد، بشكل خاص، وإحداث نهضة اقتصادية كبيرة، مشيداً بدعم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين – حفظهما الله -، لمسيرة التعليم، وتقديم رؤية عصرية للتعامل مع الظروف الصعبة التي واجهت العالم جراء جائحة كورونا، ومواجهة تلك التحديات، بخطط طموحة والإفادة من البنية التقنية الضخمة للمملكة، التي كان لها الأثر الجيد في نجاح منظومة التعليم الإلكتروني، والتعليم عن بعد.

وبين الدكتور زمان أن جودة التعليم تستطيع التنبؤ بالمكتسبات الاقتصادية عامةً، وأنه مع تحقيق معظم البلدان في العالم مكاسب ملفتة في التعليم المدرسي؛ فإن تقويم التعليم يتيح لأنظمة التعليم قياسًا دقيقًا لمستوى جودة التعليم الذي تقدمه هذه الدول، ومستوى أنظمتها التعليمية التي من شأنها أن تعزز الرفاهية الاقتصادية.

المصدر :

  • وكالة الأنباء السعودية
السعودية المملكة المملكة العربية السعودية هيئة تقويم التعليم هيئة تقويم التعليم والتدريب بالشراكة