طيران كندا تخفض قيمة الاستحواذ على «ترانسات» ٧٥%.. بسبب كورونا

تاريخ النشر: الأحد أكتوبر 11, 2020 1:43 مساءً

خفضت شركة طيران كندا سعرها لشراء شركة الرحلات الكندية Transat بنحو 75%، حيث تبلغ قيمة الصفقة الآن حوالي 188.7 مليون دولار كندي (143.86 مليون دولار أميركي)، انخفاضًا من 548 مليون دولار أميركي، وذلك نتيجة تأثير تداعيات فيروس كورونا على طلب السفر، حسبما ذكرت الشركتان في بيان يوم السبت، وفق ما ذكر موقع فوربس.

وحصلت أكبر شركة طيران في البلاد على موافقة مساهمي Transat على الصفقة العام الماضي بعرض 18 دولارا أميركيا للسهم، لتعزيز أعمالها الترفيهية المزدهرة آنذاك.

لكن مع تأجيل الرحلات الجوية على مستوى العالم، واجهت شركة طيران كندا ضغوطًا من المساهمين لإعادة التفاوض على الصفقة التي لا تزال تنتظر موافقة المنظمين الأوروبيين والكنديين، حسبما ذكرت رويترز في مايو.

خفضت شركة طيران إير كندا ومقرها مونتريال، مثل العديد من نظيراتها العالمية، الرحلات الجوية وعلقت التوقعات المالية وطلبت المساعدة الحكومية في الوقت الذي تتعامل فيه الصناعة مع أسوأ ركود لها.

قررت الكثير من الشركات إلغاء صفقاتها بسبب حالة عدم اليقين الناتجة عن تفشي فيروس كورونا، حيث تخلى موردي قطع غيار الطائرات Hexcel Corp و Woodward Inc عن الاندماج المخطط لهما بقيمة 6.4 مليار دولار لجميع الأسهم في أبريل.

‏‎ كورونا الطيران