الجيش الأميركي يختبر نظارات الواقع المعزز للكلاب

تاريخ النشر: الأحد أكتوبر 11, 2020 9:30 مساءً


أعلن الجيش الأميركي تطويره لنظارات الواقع المعزز الافتراضي خاصة بالكلاب، والتي سيكون لها دور هام في المهام العسكرية المختلفة.

ووفق مختبر أبحاث الجيش الأميركي، فإن هذه النظارات تمكن الجندي من توجيه أوامر للكلب عن بعد، إضافة إلى إمكانية رؤية ما يحيط بالكلب، خاصة إذا كان في بيئة أرض المعركة.

ستيفن لي، من كبار العلماء في مختبر الأبحاث أوضح أن الواقع المعزز الافتراضي للكلاب يختلف بشكل كبير عن البشر، مما يجعل تفاعله معه مختلف عن الإنسان.

وتستطيع هذه الكلاب شم رائحة المواد الخطرة خاصة القنابل في مناطق المعارك، ما يعني أن أن الجندي الأميركي لم يعد بحاجة للتواجد داخل أرض المعركة لاستكشافها، إذ يكفي إرسال الكلاب المدربة، وهذا يشكل حماية للجنود.

وطورت هذه النظارات لصالح الجيش الأميركي شركة كوماند سايت، والتي تخصصت في هذا المجال فقط.

النموذج الأولى الذي تم تجربته كان يعمل وهو مرتبط “بالكوابل” المختلفة، ولكن النموذج الجديد قيد التطوير الذي سيكون لاسلكيا.

وبدأ الجيش الأميركي في استخدام الكلاب في المعارك في الحرب العالمية الأولى، واعتمدت رسميا في 1942.

ويقدر أعداد الكلاب الموجودة في الخدمة الفعلية حاليا بالجيش الأميركي بأكثر من 25 ألف كلب.

الجيش الأمريكي الواقع المعزز الكلاب