تعافي مبيعات اللابتوب من تداعيات كورونا

تاريخ النشر: الثلاثاء أكتوبر 13, 2020 7:09 صباحًا

ذكر موقع Pcmag المختص بالتكنولوجيا أن شحنات أجهزة الكمبيوتر المحمول شهدت ارتفاعاً في جميع أنحاء العالم بنسبة 13% في الربع الثالث من عام 2020 وحده.

وأكدت شركة كاناليست Canalyst للتحليل التكنولوجي، أن الشركات المصنعة لأجهزة الكمبيوتر الشخصي بدأت في التعافي بعد التراجع الشديد في المبيعات بسبب انتشار جائحة فيروس كورونا حول العالم، وذكر إيشان دوت المحلل في شركة كاناليست عبر بيان للشركة: «بإمكان البائعين وسلسلة التوريد الوقوف من جديد على أقدامهم وتخصيص الموارد لتوفير أجهزة الكمبيوتر المحمولة، والتي لا تزال تشهد طلباً هائلاً من كل من الشركات والمستهلكين».

وأكدت البيانات أن شركات تصنيع أجهزة الكمبيوتر قامت بشحن 79 مليون جهاز كمبيوتر شخصي في الربع الثالث من عام 2020 وحده. وعلى رأسهم شركة لينوفو، التي شحنت معظم الوحدات خلال تلك الفترة الزمنية لتصل قيمتها إلى 19.3 مليون (بزيادة إجمالية قدرها 11% عن عام 2019). واقتربت HP وديل من المراكز الثلاثة الأولى عند 18.6 مليون و11.9 مليون وحدة على التوالي.

وأصبح الآن لدى المشترين الوقت الكافي لشراء أجهزة الكمبيوتر المحمولة ومنصات العمل التي يحتاجون إليها.

ويرى موقع Pcmag أنه بالنظر إلى أن الكثيرين يجدون أنفسهم يعملون في المنزل الآن، فقد كان من الصعب في البداية على سلسلة التوريد مواجهة الزيادة المفاجئة في الطلب على أعداد هائلة من أجهزة الكمبيوتر. ونتيجة لذلك كان هناك انخفاض هائل بنسبة 12.3% في شحنات أجهزة الكمبيوتر الشخصية خلال الربع الأول من عام 2020.

ويرى المحلل دوت أن الإنفاق على أجهزة الكمبيوتر (بالإضافة إلى الاستثمار في التكنولوجيا بشكل عام) سيكون «المحرك الأساسي للتعافي الاقتصادي في أعقاب الوباء».

وفي ظل استمرار ارتفاع حالات كوفيد-19 في العديد من المواقع، لا تزال هناك حاجة للبقاء في المنزل. ومن المحتمل أن نستمر في رؤية زيادة طفيفة من حيث مبيعات الكمبيوتر الشخصي في المستقبل.

Canalyst لابتوب كورونا