الفنانة رانيا يوسف تتحدث عن "فتاة المعادي"…."التحرش عقوبته لازم تبقى الإعدام"

تاريخ النشر: الخميس أكتوبر 15, 2020 2:59 مساءً

علقت الفنانة رانيا يوسف على جريمة قتل “فتاة المعادي” التي تصدرت مواقع التواصل الاجتماعي مؤخرا، بعدما قام مجهولون بمضايقة فتاة في الشارع، والتصقت حقيبة يدها بسيارتهم، مما أدى إلى سحلها بالشارع وسقوطها على الأرض لينتهي الأمر بوفاتها.

كتبت رانيا عبر صفحتها على Facebook مطالبة أن تكون عقوبة التحرش الإعدام قائلة.

قالت: “مليون مره نقول التحرش عقوبته لازم تبقا الاعدام!! مريم بنت مصرية لسه في عز شبابها وملابسها اعتقد لا تخدش حياء نظريات اللبس هوه السبب.

رانيا يوسف

رانيا يوسف

تابعت: “مريم كانت ماشيه في الشارع وراجعه من شغلها في المعادي ، وفجاه لقت ثلاث ما يسموا بالرجاله للاسف بيتحرشوا بيها لفظيا وبدات محاولات التحرش جسديا، مريم حاولت تجري وتصد الذئاب البشرية عنها ولكن للأسف أثناء محاولاتها الحفاظ علي نفسها وعدم الاستسلام ليهم ماتت تحت عجلات عربيتهم”.

“مكتفوش بكده وبس لا دول سحلوها بالعربية ورموها في الشارع وهروبوا، جريمة زي دي لسه بنفكر أن التحرش مش عقابه الإعدام ولسه في ناس بتبرر التحرش باللبس… كفاية كفاية كفاية”.

كانت رانيا يوسف قادت حملة لفضح المتحرشين عبر مواقع التواصل الاجتماعي وبدأت تنشر صور كل من يرسل لها رسالة يتحرش فيها.

رانيا يوسف فتاة المعادي