"الشورى السعودي" يؤكد ضرورة تحصيل الضرائب من مشاهير "التواصل الاجتماعي"

تاريخ النشر: الخميس أكتوبر 15, 2020 4:04 مساءً

أكد مجلس الشورى السعودي ضرورة مضاعفة الجهود لتحصيل ضريبة القيمة المضافة من مشاهير مواقع التواصل الاجتماعي.

جاء ذلك خلال جلسة الشورى، صباح أمس الأربعاء، والتي شهدت فتح ملف التهرب الضريبي لمشاهير شبكات التواصل الاجتماعي، حسبما ذكرت صحيفة “الشرق الأوسط”.

وأوضحت الصحيفة أن مطالب مجلس الشورى السعودي تأتي في ظل اعتماد دخل مشاهير شبكات التواصل الاجتماعي على الإعلانات بالدرجة الأولى، والتي تبدأ من 3 آلاف ريال وتصل إلى 75 ألف ريال للإعلان الواحد بحسب حجم تأثير المشهور وعدد متابعيه على منصات التواصل.
وكانت دراسة حديثة حول قطاع إعلانات المؤثرين في السعودية، أصدرتها عن شركة دي آر سي (متخصصة في أبحاث السوق وتحليل البيانات)، قد طالبت بإصدار رخصة مهنية لعمل المؤثرين في الإعلانات.

في سياق متصل، تصدر “سناب شات” قائمة أكثر المنصات متابعة للإعلانات بنسبة 48 في المائة، بحسب الدراسة، تليها منصة “إنستغرام” بنسبة 29 في المائة، ثم “تويتر” بنسبة 23 في المائة، وأخيرا “يوتيوب” بنسبة 9 في المائة.

وتشير الدراسة إلى أن معظم أصحاب الوكالات يرون أن قطاع الإعلانات في المملكة غير منظم، لكنهم مؤمنون بأنها سوق يافعة وجديدة عالميا في وقت يظهر فيه نضج مؤخر في نشاط التواصل الاجتماعي مع توسع حجم المستخدمين.

وسبق لمجلس الشورى أن دعا الهيئة العامة للغذاء والدواء، إلى بذل المزيد من الإجراءات الصارمة وسن العقوبات اللازمة للحد من إعلانات مشاهير التواصل الاجتماعي المضللة.

السعودية التواصل الاجتماعي مجلس الشورى السعودي