بعد قليل.. انطلاق قمة شباب مجموعة العشرين "Youth ٢٠"

تاريخ النشر: الخميس أكتوبر 15, 2020 4:19 مساءً

تنطلق مساء اليوم، والتي تنظمها مؤسسة الأمير محمد بن سلمان “مسك الخيرية” بالتعاون مع مركز الملك عبدالعزيز الثقافي العالمي “إثراء”، لاعتماد السياسات في البيان الختامي الذي سيتمّ رفعه لقادة دول مجموعة العشرين، خلال اجتماعهم المقبل في الرياض نهاية شهر نوفمبر المقبل.

ويـجتمع الـقادة الشـباب مـن أنـحاء الـعالـم افـتراضـيا عـلى مدار 3 أيـام، لـتوفـير مـنصة حـواريـة جـادة بـشأن الـقضايـا ذات الـصلة بجـدول أعـمال الـقمة، ومـناقـشة الـقضايا الـعالمية المـتعلقة بـالشـباب، وتناول التحديات والفرص الاقتصادية الأكثر إلحاحا التي تواجه شباب اليوم.

يأتي هذا الاجتماع بعد فـــترة عمل اسـتمرت لأكـثر مـــن 8 أشهـر عمل فـيها المندوبـــين على مـناقـشة ثـلاثـة محاور رئـيسية تـمثلت فـي: “الـجاهـزيـة للمسـتقبل” الـذي يـشمل الاسـتعداد لمـواكـبة تحـديـات المسـتقبل والـتغلب عـليها، و”تـمكين الشـباب” الـذي يـركـز عـلى تـنمية المـهارات الـقياديـة وإعـداد الـقيادات الـشابـة فـي ظـل عــالــم مــتغير، و”المــواطــنة الــعالمــية” لحــل مــشكلات الشــباب عــلى نــحٍو فَـّعال مــع الأخــذ فــي الحســبان الاختلافات الثقافية والتنوع المرجعي.

وتجـمع الـقمة المـندوبـين مـن الـقيادات الـشابـة فـي الـدول الأعـضاء، مـن المـفكريـن وقـادة المسـتقبل الـذيـن خلقوا تأثـيراً إيـجابياً في مـجتمعاتهم؛ وتـــم اخـــتيارهـــم لـــيمثلوا صـــوت الشـــباب فـــي دول العشـــريـــن، لخلق التغيير وصنع حلول إيجابية لمواجهة التحديات وإيصال صوت الشباب للعالم أجمع.

وحــــول ذلــــك أوضــــح رئــــيس مجــــموعــــة شــــباب العشـريـن (Y20) ومــــديــــر الأبــــحاث فــــي مــؤســسة محــمد بــن ســلمان “مــسك الــخيريــة” عــــثمان المــــعمر: إن قــمة شــباب العشــريــن (Y20) واحــدة مــن المــنصات الـحواريـة الأكـثر تـأثـيرا بـين الشـباب عـلى الـصعيد الـعالمـي، وتـنعقد هـذا الـعام بـعد مـرور عشـر سـنوات عــــلى تــــأســــيس مجــــموعــــة الشــــباب (Y20) ، وفــــي ظــــل انــــتشار جــــائــــحة كــــورونــــا ومــــا تــــمثله مــــن فــــرص وتحديات أمام الشباب ورواد الأعمال حول العالم.

وأضــاف المــعمر: ” ُيــشكل الشــباب الــيوم نــصف ســكان الــعالــم، وهــذه الــحقيقة تــؤكــد ضــرورة حــضور الـطاقـات الـشابـة عـلى طـاولـة صـناعـة الـقرار، والإسـهام الـفَّعال فـي تـطويـر الـسياسـات الـعالمـية بـشأن دعـم نـمو الاقـتصاد الـعالمـي، وهـذا الأمـر سيتجـلى فـي بـيان الـقمة الـذي سـيتم رفـع تـوصـياتـه الـختامـية إلى قادة قمة العشرين (G20) للنظر بشأنها في شهر نوفمبر المقبل”.

تـكمن أهـمية الـقمة الشـبابـية فـي كـونـها مـؤتـمراً عـالمـياً يجـمع قـادة الشـباب مـن دول العشـريـن؛ لمـناقـشة الـــقضايـــا الـعالمية المتعلقة بالشـباب، وتـبادل وجهات الـنظر حـول آفـاق الاقـتصاد العالمي، لـــتحقيق التعاون الدولي، وخلق سياسات عملية تواكب التحديات المستقبلية وتعزز النمو الاقتصادي

يـذكر أن مجـموعـة شـباب العشـريـن (Y20) هـي المجـموعـة الـرسـمية لمـشاركـة الشـباب، وهـي مجـموعـة مســتقلة وإحــدى مجــموعــات الــتواصـل الــثمانـية الــرســمية، الــتي تــقودهــا مــنظمات المــجتمع المدني فــي الـبلد المـضيف، تحت مظلة مجموعة العشـريـن، وتــشمل: مجـموعـــــة الأعـمال (B20)، ومجـموعة المجتمع المـدنـي (C20)، ومجـموعة العمال (L20)، ومجـموعـــــة الـــــفكر (T20)، ومجـموعـة المـرأة (W20)، ومجـموعــة الـعلوم (S20)، ومجـموعة المجتمع الحضري (U20)، ومجـموعة الشـباب (Y20).

مجموعة العشرين مؤسسة الأمير محمد بن سلمان كــــورونــــا Youth 20