امين السر العام بنادي ظفار: : من الظلم أن تدفع الأندية لوحدها فاتورة قرار تخفيض الدعم

تاريخ النشر: الخميس أكتوبر 15, 2020 4:20 مساءً

مسقط – بوابة الأخبار
ارسل الاتحاد العماني لكرة القدم خطابا الى الاندية بناء على قرار الحكومة بتخفيض الموازنات المعتمدة لكافة الجهات الحكومية والعسكرية والامنية ابتداء من عام 2020 بنسبة 10% ، حيث تتضمن التخفيضات مخصصات الاندية لبدلات النقل والتغذية ومكآفات المراكز الاولى في المسابقات المحلية ، حيث سيتم العمل بالقرار بداية من شهر يناير القادم .

وحول هذا القرار ذكر أمين السر العام بنادي ظفار الفاضل عبد العزيز بن حفيظ صباح الرواس ان اتحادات الألعاب الرياضية لم تحسن في التعامل وتنفيذ قرار وزارة الثقافة والرياضة والشباب والخاص بتخفيض الدعم المقدم في البطولات والمسابقات الرياضية. واصفاً ذلك بالخطوة الغير موفقة لما لها من تأثير في حضور ومستقبل وجودة المنافسات مما يسبب تراجع للأندية من المشاركة في بعض الألعاب الرياضية.

واوضح بان القرار الذي اتخذته الوزارة بشان تخفيض الدعم كان ينبغي ان يتم التعامل معه من قبل الاتحادات بشكل أفضل مما حدث حيث ان هناك بنود وأوجه أخرى كثيرة للصرف داخل هذه الاتحادات كان يجب ان يتم التخفيض او الخصم منها لا ان ينعكس ذلك على المسابقات والاندية والتي هي في الأصل تعاني بسبب الجائحة الاخيرة وهذا موسم استثنائي بالنسبة لها كما انها تشارك لتحقيق نتائج ايجابية والحصول على جوائز تعينها في تغطية تكاليف تسيير الالعاب نفسها.
وأكمل أمين السر العام بنادي ظفار بأن ما جرى يتطلب من الاندية الحديث وتوضيح موقفها خاصة واننا نستشرف عهد جديد وهناك آمال عريضة وثقة كبيرة بحدوث نهضة متجددة في الرياضة العمانية في عهد صاحب الجلالة السلطان هيثم بن طارق – حفظه الله ورعاه – ووزير الثقافة والرياضة والشباب صاحب السمو ذي يزن بن هيثم ال سعيد ، وبالتالي كنا نأمل من الاتحادات ان تدير أوضاعها وتتخذ القرارات بشكل أفضل من الذي يحدث الآن بما يخدم الأندية والمنتسبين لها.

وكشف الفاضل عبد العزيز بن حفيظ صباح الرواس عن أنهم وخلال الاجتماعات التي عقدوها مع بعض مسؤولي الألعاب الرياضية بالنادي تأكد لهم بأن بعض الاتحادات ورغما عن قرارات التخفيض التي صدرت إلا انها تريد ان تحمل الاندية التزامات مالية إضافية مثل تنفيذ البروتوكول الصحي وإجبار الاندية على القيام بعمل فحص الـ ( PCR ) لكل لاعب وفني واداري قبل كل مباراة لكافة الفئات العمرية وغيرها وبالتالي يجب على الاتحادات ان تتحمل مسؤولياتها كاملة وان تساعد الأندية لا ان يحدث العكس.

كما اشار الى ان قرار تخفيض الدعم في بعض المسابقات لم يكن منطقي وعلى رأسها منافسة كأس جلالة السلطان المعظم لكرة القدم بالاضافة الى كاس السلطان للهوكي لافتاً ان هذه البطولات تحظى برعاية مباشرة من لدن صاحب الجلالة وينبغي ان يتم تشجيع وتحفيز كل من يشارك فيها وان يكون هناك تطوير دائم لها لا ان يحدث العكس ويشملها تخفيض الدعم.