رئيس ليدز يونايتد: ما فعله ليفربول ومانشستر يونايتد فضيحة

تاريخ النشر: السبت أكتوبر 17, 2020 3:13 مساءً

هاجم أندريا رادريتساني، رئيس مجلس إدارة نادي ليدز يونايتد، الخطة الداعية إلى إعادة هيكلة الدوري الإنجليزي الممتاز، تنظيميا وماليا.

ووصف رادريتساني الخطة بأنها “فضيحة”، مطالبا أندية البريميرليج بالحفاظ على وحدتها؛ من أجل تحقيق النجاح والاستمرار.

ورفضت أندية الدوري الممتاز الأربعاء الماضي، الخطة التي اقترحها ليفربول ومانشستر يونايتد والتي تعرف أيضا باسم “مشروع الصورة الكبيرة”.

وتتضمن المقترحات زيادة الأموال المخصصة لعدد 72 ناديا في الدرجات الأدنى، لكنها تشمل أيضا منح حقوق تصويت مميزة للأندية الكبيرة في الدوري الممتاز، وتخفض عدد الفرق في البطولة إلى 18 من 20 فريقا.

وفي مقابلة مع صحيفة تايمز اللندنية، قال رادريتساني: “أود أن أذكر الأندية التي أرادت القيام بتلك (الفضيحة) عبر الباب الخلفي بأن قيمة أنديتهم زات بصورة كبيرة.. وبواقع 4 أو 5 أمثال حجم استثماراتهم منذ الشراء، وذلك بفضل أسلوب إدارة رابطة الدوري الممتاز، وبفضل الوحدة التي تربط بين الأندية والعمل الجماعي”.

وأضاف: “السبب في نجاح الدوري الممتاز هو الوحدة ونجاح الأندية في العمل بصورة جماعية، وبالتالي فإذا تعرض هذا الوضع للهجوم وحاول البعض تفكيك (هذه الوحدة) فإنه يتعين علينا التصدي له”.

وطالب رادريتساني الأندية بالتفكير في العمل على الاستفادة ماديا من خلال التسويق الدولي، إذا كان المال هو الهدف.

وأردف: “لماذا لا يتم البحث عن حل يمكن للأندية الكبرى من خلاله الاستفادة من أسمائها وأوضاعها المتميزة، من خلال توزيع وتسويق المحتوى على المستوى الدولي دون السعي لتقويض الدوري الممتاز”.

وأتم: “الدوري الممتاز رائع ومليء بالتشويق والإثارة، وهذا ما يميزه عن الكثير من بطولات الدوري الأخرى على المستوى الأوروبي. كل هذا جاء نتيجة سنوات طويلة من العمل الجماعي”.

الدوري الإنجليزي البريميرليج جماهير ليفربول مانشستر يونايتد ليدز يونايتد