إسرائيل والإمارات توقعان اتفاقا يوفر حوافز وحماية لمستثمري البلدين

تاريخ النشر: الأحد أكتوبر 18, 2020 5:22 مساءً

قالت وزارتا المالية في إسرائيل والإمارات الأحد إن البلدين توصلا إلى اتفاق ثنائي يمنح حوافز وحماية لمن يستثمر في البلد الآخر، واتفاق طيران بين البلدين لتسير 28 رحلة أسبوعية.

وهذا من أوائل الاتفاقات بين الإمارات وإسرائيل بعد توقيعهما اتفاق سلام في أغسطس/ آب، وفقًا لرويترز.

ويعد الاتفاق الأول من نوعه الذي تبرمه إسرائيل مع دولة عربية، وسيصبح المعاهدة السابعة والثلاثين لإسرائيل بعد إبرامها معاهدات مع 36 دولة أخرى معظمها غربية كان آخرها مع اليابان في 2017.
قال يونس حاجي الخوري، وكيل وزارة المالية الإماراتية، إن الإمارات وقعت 99 اتفاقا لحماية الاستثمار وإن الاتفاق مع إسرائيل سيعزز العلاقات الاقتصادية ويشجع المنافسة ويزيد جاذبية الاستثمارات بين البلدين.
بموجب الاتفاق سيكون المستثمرون محميين من التغييرات التعسفية في اللوائح والأوضاع السياسية وسيكونون قادرين على تحويل الأموال إلى خارج البلاد إذا لزم الأمر.
سيحمي الاتفاق الاستثمارات من المخاطر غير التجارية مثل التأميم والمصادرة والحجز القضائي وتجميد الأصول ويسمح بإنشاء استثمارات مرخصة وتحويل الأرباح والعائدات بعملات قابلة للتحويل، وفقًا لوزارة المالية الإماراتية.
قالت شيرا جرينبرج كبيرة الاقتصاديين في وزارة المالية الإسرائيلية إن الاتفاق سيفيد القطاع الخاص ويعزز المنافسة في الاقتصاد الإسرائيلي.
لا يزال يتعين توقيع الاتفاق من قبل وزيري المالية في البلدين.

توصلت الإمارات وإسرائيل الأسبوع الماضي إلى اتفاق مبدئي بخصوص تفادي الازدواج الضريبي وذلك في إطار خطوات لتشجيع الاستثمارات بين البلدين. ووقعت الإمارات وإسرائيل الشهر الماضي اتفاق سلام، وُصف بالتاريخي.

الإمارات إسرائيل