روائي موريتاني يطلق حملة لمقاطعة الثقافة الفرنسية

تاريخ النشر: الأحد أكتوبر 25, 2020 9:19 صباحًا

أعلن الروائي الموريتاني المعروف موسى ولد أبنو حملة مقاطعته للكتابة باللغة الفرنسية وجميع المنتجات الثقافية الفرنسية، حتى تتوقف “الحملة الفرنسية المعادية للإسلام”.

وقال ولد أبنو في تدوينة: “بعد تصريحات الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون التي أعلن فيها أن بلاده لن تتخلى عن الرسومات المسيئة للرسول صلى الله عليه وسلم، وللرموز الإسلامية، أعلن التخلي نهائيا عن الكتابة باللغة الفرنسية”.

وأضاف أنه يعلن “مقاطعة كافة السلع والمنتجات الفرنسية، وعلى رأسها المنتجات الثقافية”.

ودعا الكاتب الموريتاني “جميع الكتاب المسلمين الفرنكوفونيين (متحدثو اللغة الفرنسية)، إلى إضراب مفتوح عن الكتابة بالفرنسية حتى تتوقف الحملة الفرنسية المعادية للإسلام”.

تجدر الإشارة إلى أن موسى ولد أبنو أستاذ فسلفة في جامعة نواكشوط، درس وتخرج من الجامعات الفرنسية، وسبق أن أصدر العديد من الروايات بعضها باللغة الفرنسية، من أشهرها رواية “مدينة الرياح” و”حج الفجار”، وهي روايات تنتمي في أغلبها للخيال العلمي مع نسق فلسفي اجتماعي، ذات بعد تاريخي.

المصدر: صحراء ميديا

موريتانيا موسى ولد أبنو فرنسا