من هي المرأة التى قضت على سمعة جوني ديب المهنية؟

تاريخ النشر: الأحد نوفمبر 8, 2020 11:37 صباحًا

صدم جمهور وعشاق الممثل الأمريكي الشهير، جوني ديب، من إعلانه أمس الجمعة، بشأن اعتزاله المشاركة في أفلام “Fantastic Beasts”، وذلك إثر خسارته قضية تشهير أمام صحيفة “ذا صن” البريطانية.

وكان ديب رفع دعوى قضائية ضد الصحيفة بعدما اتهمته في عام 2018 أنه كان يعتدي على زوجته السابقة، الممثلة الأمريكية، آمبر هيرد، لفظيا وجسديا خلال فترة زواجهما التي دامت 15 شهرا فقط.

ويتوقع مارك ستيفنز، وهو أحد كبار المحامين لصحيفة “ذا صن”، تعليقا منه على إعلان جوني ديب الصادم، أمس الجمعة، إن الأخير لن يعمل في هوليوود مرة أخرى بعد استبعاده من سلسلة أفلام “Fantastic Beasts” التي يتم تصوير حاليا جزئها الثالث، والمستوحاة من أفلام “هاري بوتر” الشهيرة، ويجسد ديب في أحداثها شخصية الشرير”غريندلوالد”.

وقال ستيفنز: “هذا أمر مدمر لمسيرة دوني ديب، فهو الآن أصبح سام في أنظار الجميع، وسيُعرف عنه إلى الأبد بأنه “ضارب زوجته” وسكير ومتعاطي مخدرات، هكذا سيُكتب على شاهد قبره عند وفاته”.

كما أكد مارك ستيفنز أن الاستئناف الذي سيقوم به جوني ديب على الحكم الصادر ضده، وأعلن عنه في بيان اعتزاله من أفلام “Fantastic Beasts” بأمر مباشر من شركة الإنتاج “وارنر براذرز” سيكون “ميؤوسا منه وسيحالفه الحظ السيء”، بحسب تعبيره.

وبرر ذلك بأنه “لا يمكن لمحكمة الاستئناف التدخل إلا إذا أخطأ القاضي في القانون، حتى أن محامي ديب لم يتمكنوا من تحديد أي خطأ قانوني”.

من هي آمبر هيرد؟

هي ممثلة وعارضة أزياء تصغر جوني ديب بـ23 عاما، وولدت ونشأت في ولاية تكساس الأمريكية، ظهرت لأول مرة على شاشة السينما في فيلم الدراما الرياضية “Friday Night Lights” إنتاج عام 2004، بينما كان أول دور أساسي لها في فيلم الرعب “All the Boys love Mandy Lane” إنتاج 2006، ولكن لم يتم طرحه في الولايات المتحدة حتى عام 2013 بسبب مشاكل في التوزيع.

وجاءت انطلاقة آمبر هيرد الحقيقية ببطولتها للفيلم الكوميدي “Pineapple Express” في عام 2008، الذي حقق نجاحا في شباك التذاكر، كما قدمت دورا جريئا في فيلم “The Informers” من إنتاج نفس العام، لتتوالى بطولاتها في أفلام ناجحة مثل “Zombieland” إنتاج 2009، وفيلم الأبطال الخارقين “Justice League” في 2017 و”Aquaman” في العام التالي.

ناشطة حقوقية

وبخلاف عملها في مجال التمثيل، فإن لآمبر هيرد إسهامات في منح مجتمع المثليين جنسيا حقوقهم، والتوعية بالعنف المنزلي والجنسي، كما أنها هي سفيرة للاتحاد الأمريكي للحريات المدنية، وسُميت بمناصرة لحقوق الإنسان لأجل مشاركتها في حملة الدفاع عن حقوق الإنسان الخاصة بالمفوضية السامية لحقوق الإنسان.

وفي نيسان/ أبريل 2018، زارت آمبر هيرد أكبر مخيم اللاجئين السوريين والمتطوعين الطبيين الأجانب في الأردن، بمصاحبة وفد الجمعية الطبية السورية الأمريكية (سام).

آمبر هيرد وجوني ديب… علاقة مضطربة

التقت آمبر هيرد بالنجم جوني ديب لأول مرة في عام 2009، أثناء مشاركتهما بطولة فيلم “The Rum Diary”، والذي لم يحقق نجاحا يذكر في شباك التذاكر.

وفي مقابلة لها مع مجلة “فوغ” البريطانية، قالت هيرد: “إن العمل مع جوني بمثابة تعذيب لي، لقد كان أفضل مما كنت أتخيله، وهو في الحقيقة يلمح إلى شيء ما”.

وفي عام 2012، بدأت آمبر هيرد في مواعدة جوني ديب، وذلك بالتزامن مع إعلان انفصاله عن المغنية الفرنسية، فانيسا بارادي بعد علاقة استمرت 14 عاما، وأثمرت عن طفلين هما ليلي روز وجون كريستوفر، كما انفصلت في ذلك التوقيت هيرد عن صديقتها تاسيا فان ري.

في عام 2014 لوحظ ارتداء آمبر هيرد وهي ترتدي خاتم خطوبة من جوني ديب، وفي عام 2015 أعلن “الثنائي” زواجهما في احتفالية خاصة.

طلاق لم يدم سوى 15 شهرا

وفي 23 مايو/ أيار عام 2016، وبعد زواج استمر 15 شهرا، تقدمت آمبر هيرد بطلب الطلاق من جوني ديب، كما حصلت على أمر تقييدي مؤقت ضد الممثل المرشح لجائزة الأوسكار، وزعمت وقتها أن ديب أساء إليها جسديا أثناء علاقتهما، وقالت إن ذلك كان عادة وهو تحت تأثير المخدرات أو الكحول.

وزعمت هيرد في وقت طلبها الطلاق من جوني ديب أنه ألقى هاتفا عليها، ما تسبب في إصابة وجهها بكدمات، لكن نفى ديب هذه المزاعم وقال من خلال ممثليه إن هيرد “تحاول الحصول على تسوية مالية سابقة لأوانها من خلال ادعاءاتها ضده”.

في 16 أغسطس/ آب 2016، تم التوصل إلى تسوية مالية بين الطرفين بقيمة 7 ملايين دولار خارج المحكمة، بعد أن سحبت هيرد طلبها لأمر تقييدي للعنف المنزلي، كما ألغت طلب النفقة الزوجية البالغ 50000 دولار شهريا.

مفاجأة بشأن تسوية الطلاق

وتلقت آمبر هيرد من وراء طلاقها من جوني ديب مبلغ 7 ملايين دولار، لكنها تبرعت بها للجمعيات الخيرية، بحسب مجلة “بيبول” الأمريكية.

ومع حلول عام 2017 حصل جوني ديب وآمبر هيرد على الطلاق.

وذكرت مجلة “هوليوود ريبورتر” أنه تم إدراج بند عدم الانتقاص في التسوية الذي يمنع أي من الطرفين من قول أي شيء سلبي حول علاقتهما وانفصالهما.

في ديسمبر/ كانون الأول 2018 ، كتبت آمبر هيرد افتتاحية لصحيفة “واشنطن بوست” الأمريكية قالت فيه إنها تعرضت للإساءة الجسدية، ورغم عدم ذكرها اسم جوني ديب في مقالها إلا أنه في عام 2019، رفع دعوى قضائية ضد هيرد مقابل 50 مليون دولار بتهمة التشهير به في المقال.

في عام 2020، تم إصدار تسجيلات هاتفية تعترف فيها آمبر هيرد بضرب جوني ديب أثناء زواجهما، وفي شهر يناير/ كانون الثاني، تم طرح التسجيلات من جانب صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، في هذه التسجيلات، اعترف هيرد “بضرب” ديب.

وفي 7 يوليو/ تموز 2020، بدأت قضية التشهير التي رفعها جوني ديب ضد صحيفة “ذا صن” البريطانية لمدة ثلاثة أسابيع، وانتهت الأسبوع الماضي بإعلان خسارة جوني ديب فيها، بعدما قال قاضي المحكمة العليا في بريطانيا أنه “وجد أن الغالبية العظمى من الاعتداءات المزعومة على السيدة آمبر هيرد من قبل السيد جوني ديب أثبتت أنها تتوافق مع المعايير المدنية”.

Fantastic Beasts جوني ديب آمبر هيرد