عاشر أغنى رجل في إفريقيا يترشح لرئاسة "الكاف"

تاريخ النشر: الإثنين نوفمبر 9, 2020 2:48 مساءً

أعلن باتريس موتسيبي رئيس نادي صنداونز الجنوب أفريقي، اليوم الاثنين، ترشحه لسباق رئاسة الاتحاد الأفريقي لكرة القدم “كاف” خلال المرحلة المقبلة.

وخلال مؤتمر صحفي عُقد اليوم الاثنين، قال داني جوردان رئيس الاتحاد الجنوب الأفريقي: “موتسيبي أنسب شخص يمكن أن نقدمه لقيادة كاف”.

وتغيب موتسيبي، عن التواجد في المؤتمر الصحفي بسبب خضوعه للحجر الصحي في المنزل بعد إصابته بفيروس كورونا.

ومن المقرر أن يتم غلق باب الترشح في الثاني عشر من شهر نوفمبر الجاري، على أن تقام انتخابات كاف في شهر مارس من العام المقبل في العاصمة المغربية الرباط.

فمن هو الملياردير باتريس موتسيبي؟

موتسيبي هو رجل أعمال جنوب أفريقي، ولد في الثامن والعشرين من يناير عام 1962 في بريتوريا.

بدأ العمل في سن مبكرة ، خلال العطل المدرسية ، في متجر والده الذي كان يقع في هامانسكرال، وهي بلدة صغيرة شمال بريتوريا حيث تم نفي الأب بعد انتقاده لنظام الفصل العنصري.

عام 1998 ، قام موتسيبي برعاية الدرجة الثالثة من كرة القدم في جنوب إفريقيا، وهي دوري للهواة يُعرف باسم دوري ABC Motsepe.

اشترى موتسيبي نادي صنداونز في عام 2004 وأعادهم مرة أخرى إلى القوة المهيمنة في كرة القدم في جنوب أفريقيا، حيث ساعدت استثماره الهائلة على فوز الفريق الجنوب أفريقي بخمسة ألقاب للدوري في سبعة مواسم تحت قيادة بيتسو موسيماني وكذلك دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم 2016.

البالغ من العمر 58 عامًا، كان حريصًا أيضًا على بناء علاقات بين ناديه وعمالقة أوروبا مثل برشلونة، حيث لعب صنداونز مباراتين وديتين في السنوات الأخيرة ضد العملاق الكتالوني.

أجرت عنه CNN تحقيقًا في عام 2015 ووصفته بأنه ” الرجل الذي أصاب الذهب بكل معنى الكلمة”.

وقالت “سي ان ان”: في عام 1997 ، عندما كان سوق الذهب يقترب من أدنى مستوياته في العقود الثلاثة الماضية، بدأ موتسيبي في شراء مناجم الذهب بأسعار مناسبة، ثم أسس لاحقًا أول شركة تعدين مملوكة لجنوب إفريقيا، وهي African Rainbow Minerals.

وأضافت أن: “رجل الأعمال الجنوب أفريقي هو أحد أقطاب التعدين، وفي عام 2013 ، تبرع موتسيبي بنصف ثروته للأعمال الخيرية (وهي خطوة مستوحاة من تصرفات بيل جيتس ووارن بافيت اللذان يشجعان المليارديرات على توزيع ثرواتهم) لتحسين أنماط الحياة والظروف المعيشية للفقراء والمعاقين والعاطلين والنساء والشباب والعاملين والمهمشين في جنوب إفريقيا”.

ولفتت “سي ان ان”، إلى أن موتسيبي يتبنى بفلسفة “أوبونتو ” في جنوب إفريقيا ، والتي تعبر عن فكرة الترابط: “لقد كان دائمًا جزءًا من ثقافتنا وتقاليدنا مساعدة ورعاية الأعضاء الأقل حظًا والمهمشين من مجتمعاتنا”.

موتسيبي هو عاشر أغنى رجل في إفريقيا، وفقًا لمجلة فوربس التي تقدر ثروته بنحو 2.4 مليار دولار.

البالغ من العمر 58 عامًا قد يضطر للتنحي عن منصبه كمالك لنادي صنداونز إذا فاز برئاسة الكاف، لأن اللوائح تمنعه ​​من القيام بكلتا الوظيفتين.

المصدر: “يلا كورة”

باتريس موتسيبي الاتحاد الأفريقي الكاف إفريقيا صنداونز