بعد تضارب نتائج الاختبارات.. ماسك يعاني من حالة "كورونا معتدلة"

تاريخ النشر: الأحد نوفمبر 15, 2020 9:47 صباحًا

قال الرئيس التنفيذي لشركة تسلا، إيلون ماسك، إنه “على الأرجح” يعاني من إصابة كوفيد-19 معتدلة، وواصل التشكيك في دقة الاختبارات.

كتب ماسك في تغريدة “إنني أحصل على نتائج مختلفة تمامًا من مختبرات مختلفة، ولكن على الأرجح أعاني من حالة كورونا معتدلة. أعراضي هي أعراض نزلة برد خفيفة، وهذا ليس مفاجئًا، لأن فيروس كورونا هو نوع من البرد”.

ولم يذكر ما إذا كانت النتائج من اختبارات تفاعل البوليميراز المتسلسل PCR، والتي تعد أكثر دقة من الاختبارات السريعة.

كتب الرئيس التنفيذي لشركة تسلا ردًا على أحد المستخدمين الذي يسأل عن الأعراض: “تبدو مثل نزلة البرد العادية، ولكني أشعر بألم في الجسم أكثر من السعال/العطس”.

وشكك ماسك في دقة اختبارات المستضد السريع لفيروس كوفيد-19، وقال إنه أجرى 4 فحوصات، وحصل على نتيجة إيجابية مرتين ثم سلبية مرتين في نفس اليوم.

قال ماسك في تغريدة: “هناك شيء زائف للغاية يحدث. خضعت إلى اختبار المستضد السريع لفيروس كورونا أربع مرات اليوم. حصلت على نتيجة سلبية في اختبارين، ونتيجة إيجابية في اختبارين. نفس الجهاز، نفس الاختبار، نفس الممرضة”، في إشارة إلى اختبار بيكتون ديكنسون السريع للمستضد.

قالت شركة بيكتون ديكنسون، وهي واحدة من أكبر الموردين الرئيسيين لأدوات اختبار المستضدة التشخيصية لكوفيد-19، في سبتمبر/أيلول إنها تحقق في التقارير الواردة من دور رعاية المسنين الأمريكية بأن معدات الاختبار السريع لفيروس كورونا تظهر نتائج إيجابية خاطئة.

أوضحت الشركة في بيان الجمعة: “نحن على دراية بتغريدة إيلون ماسك ونتواصل لمعرفة المزيد، من خلال إدارة الجودة لدينا”. وأضافت: “رغم أن المجتمع العلمي اتفق على أنه لا يوجد اختبار تشخيصي دقيق 100%، إلا أننا نعمل على رفع جودتنا قدر الإمكان”.

في وقت سابق من هذا الشهر، قالت إدارة الغذاء والدواء الأميركية إنها تنبه طاقم المختبرات السريرية ومقدمي الرعاية الصحية إلى أن اختبارات مستضد كوفيد-19 قد تظهر نتائج إيجابية خاطئة.

كان ماسك انتقد سابقًا القيود وعمليات الإغلاق المتعلقة بفيروس كورونا، مشيرًا إلى تلك القيود على أنها “فاشية” وانتهاكًا للحرية الفردية.

اختبار المستضدات للكشف عن كوفيد19، يكشف عن وجود بروتينات فيروسية معينة. ووفق مايو كلينك. يمكن أن تظهر نتيجة اختبار المستضدات خلال دقائق عند جمع عينة سائلة باستخدام المسحة الأنفية البلعومية الطويلة أو المسحة الحلقية. وتعتبر نتيجة اختبار المستضدات دقيقة عند اتباع التعليمات بحذافيرها، ولكن احتمال صدور نتائج سلبية كاذبة من خلال هذا الاختبار أعلى.

إيلون ماسك تسلا كورونا