مشاكل الدفاع تشغل مدرب الإكوادور قبل مواجهة كولومبيا

تاريخ النشر: الإثنين نوفمبر 16, 2020 1:13 مساءً

قال مدرب منتخب الإكوادور، الأرجنتيني جوستافو ألفارو، إنه يخطط لمواجهة كولومبيا يوم الثلاثاء في مباراة متكافئة للغاية، ما يأتي ضمن الجولة الرابعة من تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لكأس العالم قطر 2022.

وأضاف ألفارو خلال مؤتمر صحفي افتراضي مساء الأحد: “في هذا النوع من المباريات المتكافئة للغاية، يفوز الشخص الذي يلعب بشكل صحيح ويخسر من يخطئ، ولهذا السبب نحاول حل المشكلات الموجودة في خط الدفاع، والتي يمكن أن تستغلها كولومبيا”.

وتابع: “نحن نعلم أنه يجب علينا أن نتحلى باليقظة والتركيز بشكل كبير” في مواجهة كولومبيا التي خسرت أمام أوروجواي بثلاثية نظيفة يوم الجمعة الماضي في إطار نفس التصفيات.

وأكد المدرب الأرجنتيني أن كولومبيا فريق يمتلك “لاعبين خطرين للغاية”.

وأَضاف: “نعلم أنها ستكون المباراة الأخيرة هذا العام، وسنحاول إنهاء اللقاء بشكل جيد، لأننا سنخوض مباريات أخرى معقدة للغاية في هذه التصفيات، والجميع يكافح من أجل نفس الهدف”.

وفي هذا الصدد، قال ألفارو “نأمل أن نلعب مباراة رائعة في نهاية عام كان صعبا على الجميع، صعبا جدا على اتحاد كرة القدم الإكوادوري ومنتخبها الوطني. سنبذل قصارى جهدنا للبقاء في المراكز المؤهلة”.

ورغم ما حدث في بوليفيا بالجولة الثالثة، عندما تلقت الإكوادور هدفين بسبب مشكلات في الدفاع لكنها انتصرت في النهاية بنتيجة 2-3، شدد ألفارو على أنه يشعر بالرضا عن أداء اللاعبين والاستعدادات الجارية لمحاولة الفوز بالمباراة المرتقبة أمام كولومبيا، وجمع مزيد من النقاط للتأهل إلى المونديال.