السعودية تعلن إعادة هيكلة قطاع الكهرباء والاعتماد على الغاز والطاقة المتجددة

تاريخ النشر: الإثنين نوفمبر 16, 2020 5:18 مساءً

أعلن وزير الطاقة السعودي، الأمير عبد العزيز بن سلمان، تنفيذ بلاده خطة لإعادة هيكلة قطاع الكهرباء في المملكة مع رفع جودة الخدمة المقدمة للمستهلك، والتركيز على الغاز والطاقة المتجددة لإنتاج الكهرباء في المستقبل.

وأوضح الوزير خلال مؤتمر “الإصلاحات الهيكلية والتنظيمية والمالية لقطاع الكهرباء” أن: هدف الإصلاحات هو تحقيق استدامة وتعزيز قطاع الكهرباء في المملكة ورفع كفاءة التوليد في المحطات وخفض استخدام الوقود السائل ورفع مستوى الالتزام الببئي وتعزيز موثوقية شبكة نقل الكهرباء.

تركز الإصلاحات أيضا على تحسين شبكات التوزيع وتحويلها إلى شبكات رقمية لتعزيز موثوقية الخدمة للمستهلك إلى جانب تمكين إنتاج الكهرباء من مصادر الطاقة المتجددة، فضلا عن تحقيق مستهدفات مزيج الطاقة الأمثل لإنتاج المملكة، كما أشار الوزير.
ستركز المملكة على الغاز والطاقة المتجددة لإنتاج الكهرباء في المستقبل، كما أن الغاز والمصادر المتجددة ستوفر ما بين 600 و700 ألف برميل من السوائل المستخدمة في إنتاج الكهرباء في السعودية.

تعد إصلاحات قطاع الكهرباء جزء من مسيرة تنموية تعبر عن إرادة التغيير لدى الحكومة والتى لاقت الدعم من اللجنة العليا لمزيج الطاقة وإنتاج الكهرباء وتمكين قطاع الطاقة المتجددة والتي يرأسها ولي العهد الأمير محمد بن سلمان.

انتقلت المملكة من التخطيط إلى التنفيذ في العديد من المجالات المتعلقة بالطاقة ضمن رؤية السعودية 2030، كما تسير بثبات نحو تحقيق آمال شعبها، كما أضاف الوزير.
تشمل الإصلاحات أيضا ضم قطاع الكهرباء إلى وزارة الطاقة، بحسب وسائل إعلام محلية.

كان وزير الطاقة السعودي دعا في أكتوبر/تشرين الأول الماضي إلى بحث جميع الخيارات للتخفيف من انبعاثات الغازات المسببة للاحتباس الحراري في الحرب ضد تغير المناخ، مؤكدا في الوقت نفسه أن التخلص من النفط والغاز سيكون “بعيد المنال وغير واقعي”.

ستركز الحكومة على تنظيم إيرادات الشركة السعودية للكهرباء لاستعادة التكاليف وتحقيق عائد موزون، كما أكد الوزير.

تتضمن الإصلاحات إلغاء الرسم الحكومي على شركة السعودية للكهرباء، بحسب الوزير، مضيفا: “القليل يعرف أن زيادة التعرفة الكهربائية فرضت كرسم ولم تستفد الشركة منها.”

ستتم معالجة صافي المستحقات الحكومية على الشركة السعودية المسجلة في قوائمها المالية من خلال تحويلها إلى أداة مالية تصنف لحقوق المساهمين ما مقداره 4.5% وهو ما يعزز مالية الدولة، ويدعم الاقتصاد الوطني، وفقا للوزير.

سيتم العمل على آلية محددة تضمن إعطاء الجهات الحكومية ميزانيات تكفي دفع فواتير الكهرباء، حيث تركز الآلية على معالجة النقص أو الزيادة في المخصصات المالية على أن يتم الانتهاء من ذلك في الربع الأول من السنة التى تلي السنة المالية.

احتلت الشركة السعودية للكهرباء المركز الـ11 ضمن قائمة فوربس الشرق الأوسط لأقوى 100 شركة في الشرق الأوسط لعام 2020، بحجم أصول بلغ 128 مليار دولار ومبيعات 17.3 مليار دولار، وصافي أرباح 370 مليون دولار.

تعمل الشركة على توليد ونقل وتوزيع الكهرباء بأنحاء المملكة- من خلالها أو عبر شركاتها التابعة. وتأسست عام 1999 عندما دمجت الحكومة السعودية شركات توزيع الكهرباء كافة في البلاد تحت مظلة واحدة. فيما تحقق الشركة زيادة سنوية بنحو 4% في عدد عملائها- بما يقابله تراجعاً في معدل الاستهلاك.

شبكة الكهرباء الغربية الطاقة السعودية الكهرباء عبد العزيز بن سلمان محمد بن سلمان