انخفاض الليرة التركية ٠.٦% بعد الارتفاع الكبير الأسبوع الماضي

تاريخ النشر: الإثنين نوفمبر 16, 2020 5:22 مساءً

بعد الارتفاع الكبير لليرة التركية الأسبوع الماضي، تراجعت قيمتها أكثر من 0.6% الاثنين لتسجل 7.73 للدولار.

ارتفعت الليرة التركية 12% الأسبوع الماضي، بفضل توقعات لسياسة اقتصادية أكثر رشدا عقب تعهدات بنموذج اقتصادي جديد، وفقا لوكالة رويترز.
ارتفعت الليرة إلى 7.6045 في وقت سابق اليوم، وهو أقوى مستوى لها منذ 25 سبتمبر/ أيلول، مقابل 7.6800 عند الإغلاق يوم الجمعة.
جاء الاتجاه الصعودي في الأسبوع الماضي بعد إقالة محافظ البنك المركزي واستقالة وزير المالية.

توقعات برفع الفائدة

بحسب استطلاع أجرته وكالة “رويترز”، من المتوقع أن يرفع البنك المركزي سعر الفائدة إلى 15% في الأسبوع الحالي، وهو ما سيكون زيادة كبيرة بعدما اعتاد اللجوء إلى إجراءات غير مباشرة لتشديد السياسة النقدية منذ يوليو تموز.

فيتش تتوقع تنامي المخاطر

كانت الليرة التركية وصلت إلى أدنى مستوياتها خلال شهر سبتمبر/ أيلول.
ذكر محلل كبير في وكالة فيتش للتصنيفات الائتمانية، دوغلاس وينسلو، أن تركيا لم تشدد السياسة بما يكفي لدعم الليرة، التي نزلت إلى مستوى قياسي متدن جديد اليوم، وأن احتياطيات النقد الأجنبي والتمويل الخارجي للبلاد تظلان نقطتي ضعف.

الاقتصاد التركي يتراجع

تراجع الناتج المحلي الإجمالي ليبلغ 11%، وفقًا لمركز الإحصاء التركي.
شهد النمو الاقتصادي لهذا البلد تراجعًا حادًا منذ مطلع مارس/ آذار بسبب فيروس كوفيد-19، وهو الذي سبق أن سجل بعض التعافي الطفيف وسط ازدهار في الإقراض قبل الجائحة.
تضرر القطاع السياحي بشدة هذه السنة، بعدما كان قد سجل أرباحًا بأكثر من 31 مليار يورو للخزينة في العام 2019.
احتل القطاع المالي الصدارة بنمو 28% في الربع الثاني، لكن قطاعي الصناعة والخدمات الأكثر ثقلًا انكمشا بنسبة 16% و25%.
أظهر استطلاع أجرته رويترز لآراء 14 خبيرًا اقتصاديًا أنه في التقدير المتوسط، قد يصل الانكماش في الناتج المحلي الإجمالي إلى حدود 11.8% على أساس سنوي، إذ تراوحت التوقعات بين 7.1% و 13.1%.

الدولار الليرة التركية تركيا