الفنانة رانيا يوسف تكشف سر امتلاكها حصانة خاصة من فيروس كورونا ( فيديو )

تاريخ النشر: الثلاثاء نوفمبر 17, 2020 2:34 مساءً

أعلنت رانيا يوسف لأول مرة كواليس إصابتها بفيروس كورونا، مؤكدة أنها تعرضت للمرض في شهر ديسمبر الماضي، ولم تكن الضجة حول الفيروس منتشرة، وظنت أنه مجرد دور برد شديد، وخضعت للعزل داخل منزلها حتى لا تنقل عدوى البرد للمحيطين بها، وبعدها اشتعال الأزمة علمت أن مرضها كان كوفيد 19، وألمحت إلى أنها تحمل داخل جسمها مناعة خاصة من الفيروس.

رانيا يوسف

رانيا يوسف

رانيا يوسف اصيبت بكورونا قبل ظهوره كوباء عالمي
وقالت في تصريحاتها لبرنامج et بالعربي: أنا جاتلي كورونا السنة اللي فاتت في ديسمبر برأس السنة، بس مكانتش لسة معروفة أنها كورونا، ماكنتش وقتها أُعلنت كوباء.

وأضافت: وقتها عزلت نفسي مع نفسي لأنه دور برد كان تقيل شوية وكان غريب، وأعراضه كانت أعراض كورونا.. بس تمام تعاملت.

وعن شائعة إصابتها وابنتها بالفيروس، عقب عودتها من مهرجان الجونة، قالت: إشاعة لكن بقول للي طلعها شكرًا لأنه وراني قد إيه الناس بتحبني وخايفة عليّا، أمة لا إله إلا الله كانت بتسأل عليّا، تليفوناتي هنجّت كلها.

وأضافت: بتطلع إشاعات أوك تمام، الصيت ولا الغنى، وعلى فكرة أنا عمري ما شوفت إن الشائعات حاجة وحشة، أنا بشوفها اهتمام من الناس.

رانيا تلقت انتقادات واسعة بسبب اطلالاتها مع ابنتها في مهرجان الجونة

وتلقت رانيا انتقادات واسعة بعد ظهور ابنتها نانسي برفقتها على السجادة الحمراء لحفل ختام الدورة الرابعة لمهرجان الجونة السينمائي بالفستان المثير للجدل المعروف بفستان البطانة، وردت يوسف على الانتقادات بهجوم حاد على رواد مواقع التواصل الاجتماعي، وأكدت أن كل التعليقات السلبية “لا تهمها” ولم تعد تضايقها، وأشارت إلى أن ابنتيها يرونها قدوة لهن، ولا تجبرهن على ارتداء ملابس بعينها.

رانيا ظهرت عبر عدة برامج للرد على الضجة المثارة حول فساتينها في مهرجان الجونة واحتلالها تريند تويتر منذ افتتاح الدورة الرابعة، وقالت إنها أصبحت لا تهتم بالانتقادات والتعليقات السلبية التي تتلقاها حول إطلالاتها الجريئة بشكل مستمر، وأضافت: في الأول كنت بتضايق أوي من أي حد يشتم، حاليا بضحك لأن الحياة صعبة كثير.

وتابعت رانيا في تصريحات لبرنامج “”theinsiderarعبر فضائية دبي: اللي بيشتموا دول بيفرغوا مشاكلهم بالشتيمة في الفنانين، وربنا يشفيهم، وفي حاجات تافهة كتير مش لازم نقف قصادها، إحنا أكبر من كده.

وواصلت الدفاع عن نفسها والهجوم على مواقع التواصل الاجتماعي قائلة: السوشيال ميديا اللي ياخدها على أعصابه أوي ممكن يجيله اكتئاب وينتحر بسبب التعليقات السخيفة والمريضة، الموسيقار محمد عبد الوهاب له مقولة عظيمة بتقول: (لو كل واحد يضربني طوبة هقف عنده هقع، لكن أنا هاخد الطوب ده كله وأقف عليه وهبقى محمد عبد الوهاب)، وأنا كل التعليقات السلبية دي هاخدها كده وأحطها تحت رجلي وهقف عليها.

ودافعت رانيا عن إطلالة ابنتها بفستان “البطانة” الشهير عبر مداخلة هاتفية لبرنامج Mbc Trending، وقالت: مش أنا اللي اخترت لنانسي أنها تلبس الفستان، هي كانت فكرتها واللي قالت ليا عايزة آجي معاكي على الريد كاربت وألبس الفستان فقولت ليها تمام اعملي اللي إنتي عايزاه.

وأضافت رانيا: أنا ولا بختار لبنتي لبسها ولا حياتها والأجيال اللي طالعة هي اللي بتختار لنفسها كل حاجة، بس مهمتي في الحياة أني أصرف عليهم، وبنتي هي اللي بتختار لبسي وأعمالي، وعيالي شايفنِّي قدوة ليهم بأن يعملوا كل اللي في نفسهم ما دام مش بيأذوا حد.

وتابعت: بنتي مش فنانة من حقها تلبس اللي هي عايزاه من غير ما حد ينتقدها.. دي حرية شخصية والفنانة كمان حرة تلبس اللي عايزاه واللي مش عاجبه مايبصش مش مشكلتي.

واختتمت رانيا قائلة: أنا خلاص جبت آخر الهجوم حيحصل إيه يعني بعد كدا فخلاص بقى ناقص ينتقدوا الأكل كمان اللي بأكله، السوشيال ميديا بقيت حاجة سخيفة أوي وكل اللي ملهوش رأي ولا ذوق بيتدخل في حياة البشر بشكل غير طبيعي.

رانيا يوسف