جوهرة دورتموند تخرج للنور في البوندسليجا

تاريخ النشر: السبت نوفمبر 21, 2020 8:32 صباحًا

“الفتى المذهل” و”ماكينة الأهداف” و”الموهوب”.. كانت هذه ضمن الألقاب التي وصف بها يوسوفا موكوكو لاعب بوروسيا دورتموند الألماني، والذي ربما يحظى بأكبر هالة إعلامية حول لاعب شاب قبل بدء مسيرته على مستوى منافسات الدرجة الأولى.

وقد تنتهي أخيرا فترة انتظار بداية المسيرة الاحترافية لــ”معجزة” أكاديمية بوروسيا دورتموند، غدا السبت، في حالة مشاركته ضمن صفوف الفريق في مواجهة هيرتا برلين ضمن منافسات المرحلة الثامنة من الدوري الألماني (بوندسليجا).

موهبة صاعدة

فبعد احتفال اللاعب اليوم بعيد ميلاده الـ16، بات متاحا للمشاركة في مباراة الغد، وفي هذه الحالة، سيصبح أصغر لاعب سنا يشارك في البوندسليجا في تاريخ المسابقة.

واستمد موكوكو الشهرة من خلال سجله التهديفي المذهل في منافسات فئات الشباب والناشئين، ويتوقع أن يجذب الأنظار بشكل كبير لدى بدء مشواره في البوندسليجا، حيث يعتبره الكثيرون واحدا من أروع المواهب في دورتموند وكرة القدم الألمانية بشكل عام.

وقال يواخيم لوف المدير الفني للمنتخب الألماني: “موكوكو يتمتع بموهبة لا تتكرر كثيرا”، وفي ظل التركيز الإعلامي الهائل على الظهور الأول المنتظر لموكوكو في البوندسليجا، تحدث سيبستيان كيل مسؤول نادي دورتموند بنبرة معتدلة في محاولة لحماية اللاعب من التأثر بالضغوط.

وقال كيل في تصريحات لمجلة “كيكر”: “هي خطوة كبيرة بالنسبة له. وعلينا منحه الهدوء والوقت اللازمين. هو لا يزال في بداية الطريق”، ومنذ قدومه برفقة والده من الكاميرون إلى ألمانيا، جعل موكوكو حلم مسيرته الاحترافية كلاعب كرة قدم على رأس أولوياته.

مسيرة موكوكو
وانتقل موكوكو من نادي الدرجة الثانية سانت باولي إلى دورتموند وهو في الـ11 من عمره، وقد تجاوز عدة فئات عمرية، وفرض تفوقه الكبير في كل المراحل.

وسجل موكوكو 50 هدفا خلال 83 مباراة في منافسات الدوري الألماني للناشئين (تحت 17 عاما)، كما سجل 44 هدفا خلال 23 مباراة مع فريق تحت 19 عاما.

ولم يتضح بعد ما إذا كان موكوكو سينجح في تألقه التهديفي في منافسات دوري الدرجة الأولى أم لا، لكن اللاعب نفسه أبدى هدوءا إزاء هذا الأمر.

وقال موكوكو في تصريحات للقناة الفضائية لنادي دورتموند: “لم أفكر بشأن حدوث ذلك وأنا عمري 20 أو 21 عاما. أعرف أن ظهوري الأول سيأتي في يوم ما. أقرأ ما يكتب في الإعلام لكنني لا أضع أي ضغوط على نفسي”.

وأضاف :”أتبع طريقي الخاص وأود فقط أن أساعد الفريق. لهذا أتواجد هنا”.

معارك جانبية

وفي ظل مواصلة تألقه التهديفي، حظي موكوكو باهتمام جماهيري كبير، لكن ذلك لم يكن جيدا بالنسبة له في كل الأوقات.

ففي عام 2016، احتاج إلى استخراج شهادة جديدة من مكتب التسجيل في هامبورج من أجل الرد على كل الشكوك، بعد أن اتهم بالكذب بشأن عمره الحقيقي.

كذلك تعرض موكوكو قبل أسابيع قليلة لإساءات من جانب مشجعين لشالكه خلال مواجهة الديربي لفريقي تحت 19 عاما، لكنه لم يسمح بأن يؤثر ذلك على مستوياته.

وقال موكوكو عبر تطبيق “إنستجرام” حينذاك :”إنه فخور بأنني ولدت بهذا اللون، وسأظل فخورا دائما”.

وربما لا يجد موكوكو صعوبة كبيرة في الاندماج بالفريق الأول في ظل تواجد العديد من اللاعبين الذين يكبرونه في السن بفوارق قليلة.

شهادة هالاند

واستفاد اللاعب الواعد من القرار الذي اتخذته رابطة الدوري الألماني قبل عدة أشهر والذي يقضي بتقليص الحد الأدنى للعمر للسماح بالمشاركة في البوندسليجا من 17 عاما إلى 16.
ويشعر موكوكو بارتياح خلال التدريبات مع نجوم شبان آخرين بالفريق مثل جودي بيلينجهام (17 عاما) وجيوفاني ريينا (18 عاما) وجادون سانشو (20 عاما) وإيرلينج هالاند 20 عاما.

وأثنى هالاند على موكوكو قائلا: “لا أود تشكيل أي ضغوط عليه، لكنه كان أفضل لاعب عمره 15 عاما رأيته في حياتي.

دورتموند الدوري الالماني البوندسليجا