ولاية أمريكية تستورد اختبارات كورونا غير صالحة من دولة آسيوية

تاريخ النشر: السبت نوفمبر 21, 2020 2:53 مساءً

كشفت صحيفة “واشنطن بوست،” الجمعة، أن حاكم ولاية مريلاند استورد من كوريا الجنوبية وحدات اختبار لفيروس كورونا لم يتم استخدامها بعدما تبين لاحقا وجود عيوب فيها.

وقالت الصحيفة إن الحاكم لاري هوغان أنفق 9,46 ملايين دولار في أبريل لاستيراد 500 ألف وحدة اختبار لفيروس كورونا من كوريا الجنوبية.

وأضافت أنه بعدما تبين لاحقا أن الاختبارات تحتوي على عيوب، عمدت الولاية إلى دفع 2,5 مليون دولار إضافية لنفس الشركة مقابل 500 ألف وحدة اختبار بديلة، ودون إثارة القضية في العلن.

وذكرت الصحيفة أن مختبر جامعة مريلاند تخلى عن استخدام الاختبارات البديلة بعد سلسلة من النتائج الايجابية المشكوك فيها، لكن مختبرا خاصا يواصل استخدامها.

وتابعت أن مختبرات خاصة استخدمت نحو 370 ألفا من كمية الاختبارات البديلة.

وكان هوغان الذي يعد من منتقدي الرئيس دونالد ترامب، قد احتفى بوصول الاختبارات من كوريا الجنوبية في أبريل، مشيدا بمساعدة زوجته المولودة في كوريا الجنوبية في الحصول عليها.

وأشارت الصحيفة إلى أن هوغان رفض طلبات من قبل الصحيفة للتعليق.

اختبارات كورونا ولاية مريلاند كوريا الجنوبية