توتنهام × مانشستر سيتي .. تاريخ المواجهات المباشرة بين مورينيو وجوارديولا

تاريخ النشر: السبت نوفمبر 21, 2020 3:50 مساءً

تتجه أنظار عشاق كرة القدم بشكل عام والكرة الإنجليزية بشكل خاص إلى ملعب “توتنهام هوتسبر” لمتابعة مباراة القمة التي ستجمع توتنتهام ضد مانشستر سيتي في قمة الجولة التاسعة من بطولة البريميرليج.

وتحظى هذه المباراة بأهمية خاصة لكونها ستشهد فصلاً جديداً في صراع بيب جوارديولا وجوزيه مورينيو الأزلي، والذي بدأ منذ عام 2010 واستمر حتى يومنا هذا، حيث يعد كلاهما من أهم المدربين في العقدين الماضيين، ولديهما تاريخ طويل من المواجهات المشحونة والمتوترة في الماضي.

ورغم أن بيب جوارديولا وقع على عقد جديد مع مانشستر سيتي يمتد حتى عام 2023 قبل بضعة أيام، إلا أن جوزيه مورينيو يخوض هذه المباراة بوضيعة أفضل، وذلك كون فريقه يحتل المركز الثاني في سلم الترتيب برصيد 17 نقطة، في المقابل يقبع مانشستر سيتي بالمركز العاشر برصيد 12 نقطة فقط رغم امتلاكه قائمة لاعبين أفضل من منافسه، علماً أن لديه مباراة مؤجلة.

المنافسة الملتهبة بين مورينيو وجوارديولا ومراحل تطورها
لا شك أن بداية الصراع بين المدربين كانت من مباريات إنتر ميلان ضد برشلونة في دوري أبطال أوروبا موسم 2008-2009، في ذلك الموسم تقابلا في 4 مناسبات، ورغم أن بيب تفوق في مباراتين مقابل فوز واحد لمورينيو، إلا أن الأخير كسب أفضلية نفسية واضحة بعد الصعود إلى نهائي دوري أبطال أوروبا وتحقيق اللقب.

المرحلة الثانية في منافسة مورينيو وجوارديولا والمفضلة للجماهير كانت في مواجهات الكلاسيكو بين ريال مدريد وبرشلونة، فخلال موسمين فقط، تقابلاً في 10 مباريات، وهناك إجماع أن تلك الفترة هي الأقوى في تاريخ مواجهات المدربين، وفي تاريخ الكلاسيكو أيضاً، فقد كانت الأكثر توتراً، ولم يكن الصراع بينهما داخل الملعب فقط، بل امتد إلى المؤتمرات الصحفية أيضاً.

وتقابل المدربين مجدداً في كأس السوبر الأوروبي عام 2013 عندما ذهب جوارديولا لتدريب بايرن ميونخ وعاد جوزيه مورينيو للإشراف على تدريب تشيلي، وانتهت تلك المباراة بالتعادل مع فوز الفريق البافاري بركلات الترجيح والتتويج باللقب.

وبدأ الفصل الثالث في الصراع بينهما عندما انتقل جوارديولا إلى الدوري الإنجليزي عبر بوابة مانشستر سيتي، واصطدم بمورينيو طوال السنوات الماضية بعد أن قرر السبيشل ون الذهاب لتدريب مانشستر يونايتد.

وخاض مورينيو مباراة واحدة فقط ضد جوارديولا بعد تعاقده مع توتنهام، وحقق فيها المدرب البرتغال مفاجأة مدوية بقيادة فريقه للانتصار بهدفين نظيفين في إياب البريميرليج الموسم الماضي، وعلى ما يبدو أننا دخلنا في المرحلة الرابعة في الصراع بينهما، القائمة على التنافس والاحترام أكثر من حرب التصريحات وتراشق الاتهامات.

جوارديولا كابوس جوزيه مورينيو الأزلى
ورغم أن مورينيو سبق له التفوق على جوارديولا في بعض المناسبات، وحرمه من لقب دوري الأبطال عام 2010، إلا ان مدرب برشلونة السابق يتفوق بشكل ساحق على غريمه التقليدي في المواجهات المباشرة.

وتواجه المدربين في 23 مباراة خلال مسيرتهما الاحترافية، وحقق بيب جوارديولا الفوز في 11 مباراة، مقابل 6 انتصارات فقط لمورنييو، بينما انتهت 6 مباريات أخرى بالتعادل.

ويعد جوارديولا أكثر مدرب هزم جوزيه مورنييو في التاريخ، حيث يأتي رافا بينيتيز في المرتبة الثانية برصيد 6 انتصارات فقط، وهو المدرب الوحيد أيضاً بالإضافة إلى يورجن كلوب الذي يتفوق عليه في المواجهات المباشرة.

الدوري الإنجليزي البريميرليج توتنهام مان سيتي مانشستر سيتي