الحملة الانتخابية لبايدن ونائبت تُدشن جزيرته الخاصة في لعبة فيديو!

تاريخ النشر: السبت نوفمبر 21, 2020 5:51 مساءً

دشنت الحملة الانتخابية لمرشح الحزب الديمقراطي جو بايدن ونائبته كامالا هاريس، جزيرته الخاصة في لعبة الفيديو«أنيمال كروسينغ» في سبتمبر الماضي، بهدف الوصول إلى المزيد من الناخبين وحثهم على التصويت من خلال الترويج لرابط الاقتراع عبر البريد، بحسب «نيويورك بوست» الأمريكية.

لكن الآن يبدو أن شركة «ناينتيندو» لا ترحب بانتشار اللافتات الانتخابية حول أرجاء «جزيرة بايدن» الافتراضية بعدما أضاف التحديث الأخير لشروط استخدامها بجانب حظر المحتوى المبتذل أو المسيء، توجيهاً ينص على «الامتناع عن إدخال السياسة في اللعبة» ولذلك فإن جو بايدن مُعرض للحظر من قبلها

بايدن الانتخابات الأمريكية كامالا هاريس